Accessibility links

logo-print

أنباء عن دعوة ليبرمان لفراتيني ليترأس وفدا من نظرائه الأوروبيين لزيارة قطاع غزة


أكد مصدر إسرائيلي الخميس أن وزير الخارجية الإسرائيلية أفيغدور ليبرمان دعا نظيره الايطالي فرانكو فراتيني إلى رئاسة وفد من وزراء الخارجية الأوروبيين في زيارة إلى قطاع غزة.

ونقلت وكالة رويترز عن المصدر، الذي طلب عدم الكشف عن هويته، أن ليبرمان قدم الدعوة إلى فراتيني أثناء زيارته إلى ايطاليا.

وقال المصدر إن ليبرمان يود أن يرى وزراء الخارجية الأوروبيين أنه لا وجود لأزمة إنسانية في قطاع غزة.

وأضاف المصدر الإسرائيلي أن الوفد قد يحضر في غضون أسابيع إلى القطاع لكنه لن يلتقي مسؤولين من حماس، كما ستشمل الزيارة أيضا بلدات إسرائيلية بمحاذاة الحدود مع القطاع كانت هدفا لهجمات صاروخية فلسطينية متكررة.

دعم إيطالي لجهود إطلاق شاليت

من ناحية أخرى، أكدت إيطاليا دعمها الكامل للجهود المبذولة للإفراج عن الجندي الإسرائيلي غلعاد شاليت الذي أسرته مجموعة من المقاتلين الفلسطينيين في قطاع غزة قبل ما يقرب من أربعة أعوام.

فقد شدد وزير الخارجية الايطالية خلال استقباله الخميس في روما والد شاليت على أن خطف واحتجاز شاليت هو انتهاك لجميع القواعد الدولية ويظهر الطبيعة الإرهابية لحماس، حسب قوله.

ولفت فراتيني إلى ضرورة التعاون بين كافة الجهات القادرة على ممارسة ضغوط على حماس من اجل مبادلة شاليت بأسرى فلسطينيين.

وأوضح فراتيني أن ايطاليا تعمل مع الدول العربية الصديقة لروما وتركيا واللجنة الرباعية من اجل وضع حد لهذا "الانتهاك الخطير لكل القواعد الدولية".

من ناحيته، دعا نعوم شاليت ايطاليا إلى السعي لزيادة الضغط الدولي من اجل إطلاق سراح ابنه غلعاد.

وأكد نعوم أنه يثمن الاهتمام الذي عبر عنه الوزير الايطالي، ولكنه اعتبر أنه بإمكان الاتحاد الأوروبي وايطاليا عمل المزيد.

من جهة أخرى، أشار فراتيني إلى دعم إيطاليا المطلق للضغوط التي تمارس على إسرائيل لتخفيف الحصار المفروض على قطاع غزة أو رفعه.

ومساء الخميس، أطفأت الأنوار في الكوليزيه خلال احتفال للمطالبة بإطلاق سراح الجندي شاليت حضره والده نعوم ورئيس بلدية روما جياني اليمانو ورئيس الجالية اليهودية في روما ريكاردو باسيفيسي.
XS
SM
MD
LG