Accessibility links

logo-print

السامرائي يدعو إلى تشكيل حكومة شراكة وطنية بعيدا عن التدخلات الخارجية


رفض رئيس مجلس النواب السابق إياد السامرائي الدعوات التي أطلقتها شخصيات سياسية إلى تدخل الإدارة الأميركية والأمم المتحدة لحلحلة أزمة تشكيل الحكومة.

وقال السامرائي في حديث مع "راديو سوا" إن هذه الدعوات تبعث بإشعار "إلى القوى الخارجية والى الأمم المتحدة" بأن المسؤولين العراقيين "غير مؤهلين لإدارة شؤون البلد وغير مؤهلين للتفاهم مع الآخرين وعاجزون على إيجاد حل لهذا الشعب."

ورأى السامرائي ضرورة أن توجه القوى السياسية جهودها نحو اختيار رئيس جديد لمجلس النواب لتجاوز العقبات التي تعترض عملية اختيار رئيس للحكومة المقبلة على حد قوله.

وأعرب السامرائي عن اعتقاده حصول تحسن في علاقات العراق مع دول الجوار بعد تشكيل الحكومة الجديدة، مشيرا إلى "أن القوى السياسية العراقية بعمومها تشعر بأهمية أن لا يدخل العراق في صراع مع دول الجوار."

وأكد السامرائي أن المرحلة المقبلة ستشهد صراعا حادا بين الأطراف السياسية للحصول على المناصب السياسية، داعيا إياها إلى عدم الدفع بهذا الاتجاه والعمل على تشكيل حكومة الشراكة الوطنية، مشددا على أن جبهة التوافق العراقية التي يرأسها السامرائي لا تشترط أي تمثيل لها في الحكومة الجديدة.

مراسل "راديو سوا" في بغداد صلاح النصراوي ومزيد من التفاصيل:
XS
SM
MD
LG