Accessibility links

logo-print

الأرجنتين تفوز على المكسيك وتواجه ألمانيا في الدور ربع النهائي


فازت الأرجنتين على نظيرتها المكسيك مؤكدة تفوقها مجددا بثلاثة أهداف مقابل هدف اليوم الأحد على معلب سوكر سيتي في جوهانسبورغ في الدور ثم النهائي لبطولة كأس العالم بجنوب أفريقيا، لتواجه ألمانيا في الدور ربع النهائي في مباراة ثأرية.

وتألق نجم كارلوس تيفيز مهاجم مانشستر سيتي الإنكليزي بتسجيله هدفين في الدقائق 26 و52، ثم أضاف غونزالو هيغواين هدفا في الدقيقة 33، بينما أحرز خافيير هرنانديز هدف المكسيك الوحيد في الدقيقة 71.

وكانت الأرجنتين قد خرجت من الدور ربع النهائي في الدورة الأخيرة على يد ألمانيا بركلات الترجيح بعد انتهاء الوقتين الأصلي والإضافي بالتعادل بهدف لمثله، بعدما أطاحت بالمكسيك من الدور ثمن النهائي أيضا بالفوز عليها بهدفين مقابل هدف.

وكانت ألمانيا قد ألحقت خسارة مذلة بإنكلترا الأحد في بلومفونتين بأربعة أهداف مقابل هدف.

وتلتقي ألمانيا والأرجنتين يوم السبت المقبل على ملعب "غرين بوينت" في كيب تاون في الدور ربع النهائي. وتعد هذه المرة الثامنة التي تبلغ فيها الأرجنتين الدور ربع النهائي بعد أعوام 1930 عندما حلت ثانية و1968 و1978 عندما توجت باللقب والأمر ذاته عام 1986، و1990 عندما حلت ثانية و1998 و2006.

يشار إلى أن هذا الفوز يعتبر الرابع على التوالي للأرجنتين حاملة اللقب عامي 1978 على أرضها و1986 في المكسيك، في البطولة الحالية بعد نيجيريا وكوريا الجنوبية واليونان في الدور الأول، والـ12 للأرجنتين على المكسيك في 26 مباراة جمعت بينهما مقابل أربع هزائم و10 تعادلات.

من جانبها، فشلت المكسيك للمرة الخامسة على التوالي في بلوغ الدور ربع النهائي، علما بأنها حققت هذا الانجاز مرتين عندما استضافت النهائيات على أرضها عامي 1970 و1986.

واعتبرت مواجهة المكسيك أول اختبار حقيقي لرجال المدرب دييغو ارماندو مارادونا على اعتبار أنهم لم يواجهوا أي خطر حقيقي من منتخبات مجموعتهم الثانية في هذا المونديال.

وكانت المكسيك صاحب الخطورة في بداية المباراة من خلال التسديدات القوية من خارج المنطقة بيد أن الحارس سيرغيو روميرو كان لها بالمرصاد، فيما بحثت الأرجنتين عن السيطرة على وسط الملعب عبر التمريرات القصيرة يمينا وشمالا قبل تهيئ الكرة إلى المهاجمين تيفيز وهيغواين إلى أن نجحت في إحداها من افتتاح التسجيل.

وأربك الهدف حسابات المكسيكيين الذين احتجوا كثيرا على الحكم بداعي أن الهدف سجل من تسلل، واستفاد راقصو التانغو من هذا الإرباك ليضيف مهاجم ريال مدريد هيغواين الهدف الثاني.

وقلصت المكسيك الفارق وبذلت كل جهدها بعد ذلك بحثا عن تدارك الموقف، لكن دون جدوى.

وخاضت الأرجنتين المباراة بتشكيلتها الكاملة باستثناء المدافع والتر صامويل المصاب ولعب مكانه نيكولاس بورديسو، وجوناس غوتييريز وخوان سيباستيان فيرون اللذين فضل عليهما المدرب نيكولاس اوتامندي ومكسيميليانو رودريغيز، وعاد اللاعبون الخمسة الذين أراحهم مارادونا في المباراة الأخيرة أمام اليونان وهم غونزالو هيغواين وكارلوس تيفيز وانخل دي ماريا وغابريال هاينتسه وخافيير ماسكيرانو.

في المقابل، أجرى مدرب المكسيك خافيير اغويري ثلاث تبديلات على التشكيلة التي خسرت أمام الاوروغواي في الجولة الثالثة الأخيرة من الدور الأول، فأشرك خافيير هرنانديز وادولفو باوتيستا وايفراين خواريز مكان غييرمو فرانكو وكواتيموك بلانكو وهيكتور مورينو، فيما استمر غياب مهاجم ارسنال كارلوس فيلا بسبب الإصابة.

وكاد ميسي الذي احتفل بعيد ميلاده الـ23 الخميس الماضي أن يفتتح رصيده التهديفي من مجهود فردي رائع راوغ على اثر مدافعين قبل أن يسدد كرة قوية أبعدها الحارس إلى ركنية في الدقيقة الثانية من الوقت بدل الضائع.

XS
SM
MD
LG