Accessibility links

logo-print

بنوك القطاع تضرب عن العمل احتجاجا على استيلاء شرطة حماس على أموال بالقوة


علقت بنوك قطاع غزة أعمالها اليوم الاثنين احتجاجا على اقتحام قوة من الشرطة التابعة لحكومة حماس المقالة الأحد مقر البنك الإسلامي، واستيلائها بالقوة على نحو 16 ألف دولار كانت قد جمدت في إطار حملة ضد تبييض الأموال أطلقتها سلطة النقد الفلسطينية في الضفة الغربية.

وأعلنت سلطة النقد الفلسطينية وجمعية البنوك في فلسطين في بيان صحافي مشترك الاثنين أنها تستنكر الاعتداء الذي تعرض له فرع البنك الإسلامي الفلسطيني في مدينة غزة والاستيلاء على مبلغ من المال بالقوة الجبرية مدعية بأنها تنفذ أمرا قضائيا.

وأضاف البيان أن سلطة النقد وجمعية البنوك تحذران من مثل هذه التصرفات التي قد تؤدي إلى الحد من قدرة المصارف على تقديم الخدمات التي تخفف وبشكل كبير من معاناة سكان غزة خاصة تقديم خدمة الحوالات المالية والمدفوعات من وإلى القطاع.

وصرح مصدر مسؤول في البنك الإسلامي لوكالة الصحافة الفرنسية بأن قوة من الشرطة في غزة اقتحمت الفرع الرئيسي للبنك في حي الرمال في غزة ظهر الأحد وألزمته بتفيذ حكم قضائي بالإفراج عن أكثر من 16 ألف دولار أميركي كانت سلطة النقد الفلسطينية قد أمرت بالحجز عليها.

في المقابل، قال المكتب الإعلامي للشرطة التابعة للحكومة المقالة إن أفراد الشرطة قاموا بتنفيذ قرار المحكمة المختصة باسترداد 16 ألف دولار لصالح الجمعية التعليمية التربوية.
XS
SM
MD
LG