Accessibility links

واشنطن تقول إن غرق بارجة كورية جنوبية ليس عملا ارهابيا


اعتبرت الدبلوماسية الأميركية الاثنين أن حادث غرق بارجة كورية جنوبية نتيجة تعرضها لطوربيد نسب إلى كوريا الشمالية ليس عملا ارهابيا، وهو اختيار لتعبير فرضه تحفظ واشنطن عن ادراج بيونغ يانغ على لائحتها السوداء للدول الارهابية.

وأوضح المتحدث باسم الخارجية الاميركية فيليب كراولي "نعتبر أن غرق شيونان ليس عملا ارهابيا دوليا إنه عمل استفزازي، لكنه نفذ من قبل جيش دولة ضد جيش دولة أخرى".

ونسب تحقيق دولي حادثة غرق البارجة الكورية الجنوبية شيونان إلى طوربيد كوري شمالي رغم نفي بيونغ يانغ. وقد أسفر الحادث عن مقتل 46 بحارا في مارس/آذار.

ولما طلب منه توضيح رايه، وصف كراولي الغرق بانه "انتهاك لقرار الهدنة" الساري المفعول منذ 1953 بين الكوريتين. وتامل الولايات المتحدة كما قال أن "نتحدث في الامر مع مسؤولين كوريين شماليين".
XS
SM
MD
LG