Accessibility links

logo-print

لندن تتعهد بإصدار توجيهات جديدة لتلافي التعذيب أثناء التحقيقات


تعهدت الحكومة البريطانية الاثنين بأن تصدر سريعاً مجموعة جديدة من التوجيهات لعناصر الاستخبارات حول كيفية تلافي المشاركة في أعمال التعذيب.

ويأتي هذا الإعلان في أعقاب انتقاد جمعية Reprieve المعنية بحقوق الإنسان بالتوجيهات الحالية والتي تقول إنها تسمح لعناصر الاستخبارات البريطانيين بتجميع معلومات تم الحصول عليه عن طريق التعذيب.

ورفعت تلك المجموعة قضية ضد الحكومة في مسعى منها لتغيير القواعد المتبعة زاعمة أنها تمتلك أدلة دامغة تبين كيف أن بريطانيا تجني منذ عام 2002 ما وصفته بثمار التعذيب، غير أن المحكمة العليا في لندن حكمت بأن القضية صوَرية ولا أهمية قانونية لها .

وقال محامي الحكومة جايمس إيدي الاثنين إن القوانين الجديدة ستنشر في وقت قريب جدا لم يحدده.

بدورها، منظمة هيومن رايتس ووتش ذكرت في تقرير أصدرته الاثنين أن بريطانيا وفرنسا وألمانيا تستخدم معلومات استخباراتية أجنبية تم الحصول عليها عن طريق التعذيب، في إطار حربها ضد الإرهاب واعتبرت المنظمة أن هذا الأسلوب يلطخ سمعة الاتحاد الأوروبي بكامله.

XS
SM
MD
LG