Accessibility links

logo-print

أسبانيا تكمل عقد الفرق المتأهلة للدور ربع النهائي بفوز على البرتغال بهدف مقابل لا شيء


تأهل منتخب اسبانيا بطل أوروبا إلى الدور ربع النهائي من نهائيات كأس العالم لكرة القدم 2010 على حساب جاره البرتغالي عقب تغلبه بهدف مقابل لا شيء في المباراة التي أقيمت الثلاثاء على ملعب "غرين بوينت ستاديوم" في كايب تاون.
سجل هدف المباراة الوحيد دافيد فيا في الدقيقة 63، رافعا رصيده إلى أربعة أهداف في صدارة لائحة هدافي نهائيات كأس العالم لكرة القدم في جنوب أفريقيا بالتساوي مع مهاجمي الأرجنتين غونزالو هيغواين وسلوفاكيا روبرت فيتيك.

واستحق أبطال أوروبا الفوز تماما لأنهم سيطروا على اللقاء بشكل كبير وحصلوا على الكثير من الفرص، إلا أن تألق حارس المنتخب البرتغالي ادواردو حال دون تسجيل العديد من الأهداف.

وبدأ المنتخب الاسباني المباراة مهاجما منذ البداية وبدا واضحا أن البرتغاليين لجأوا إلى التكتيك الدفاعي وكاد "لا فوريا روخا" أن يفتتح التسجيل منذ الدقيقة الثانية عبر توريس الذي أطلق كرة قوية من الجهة اليسرى للمنطقة البرتغالية ما اضطر الحارس ادورادو للتدخل ببراعة من أجل إنقاذ الموقف.

ومن أول فرصة واضحة للبرتغاليين كاد لاعب وسط اتلتيكو مدريد تياغو أن يضعهم في المقدمة من كرة صاروخية أطلقها من حوالي 20 مترا تصدى لها كاسياس، الذي تصدى لقذيفة رونالدو من 35 مترا التي صدها بصدره دون أن يتمكن من إبعاد الخطر قبل أن يتدخل دفاعه ويشتت الكرة (29).
وفرضت أسبانيا سيطرتها المطلقة على ما تبقى من الشوط الأول لكنهم فشلوا في اختراق التكتل الدفاعي المحكم للبرتغاليين الذين تراجعوا معتمدين على الهجمات المرتدة النادرة جدا.

لم يتغير الوضع في الشوط الثاني حيث واصل الأسبان سيطرتهم الميدانية دون أن ينجحوا في الوصول إلى مرمى ادواردو، وكاد لورنتي أن يضع اسبانيا في المقدمة بعد عرضية من راموس حولها برأسه لكن ادواردو تعملق وصدها (60)، ثم اتبعها فيا بأخرى من تسديدة صاروخية مرت قريبة جدا من القائم الأيسر (61)، قبل أن ينجح مهاجم برشلونة الجديد في هز الشباك البرتغالية اثر لعبة جماعية وصلت إلى فيا الذي سددها بيسراه بقوة لكنها ارتدت من الحارس وعادت إليه فتابعها بيمناه ارتطمت بالعارضة وعانقت الشباك (63).

حاول مدرب البرتغال كيروش أن يتدارك الموقف فزج بليدسون وبدرو منديز بدلا من سيماو وبيبي (72)، إلا أن شيئا لم يتغير لأن الأسبان واصلوا تفوقهم الميداني وكاد فيا أن يضيف هدفه الشخصي الثاني من كرة صاروخية أطلقها من حوالي 25 مترا لكن ادواردو تألق وأنقذ مرماه (77)، ثم حصل لورنتي بدوره على فرصة بعد تمريرة من فيا بالذات لكن محاولته الرأسية مرت قريبة جدا من القائم الأيسر.(87)
وتعقدت مهمة البرتغاليين في الدقائق الأخيرة بعدما رفع الحكم الأرجنتيني هكتور بارداسي البطاقة الحمراء في وجه ريكاردو كوستا بسبب توجيهه ضربة بالكوع إلى خوان كابديفيا (89).

وبفوز اسبانيا يكون قد اكتمل عقد الدور ربع النهائي لنهائيات كأس العالم لكرة القدم المقامة حاليا في جنوب افريقيا بعدما تأهلت البارغواي اثر فوزها على اليابان 5-3 بركلات الترجيح (الوقتان الأصلي والإضافي صفر-صفر) .
XS
SM
MD
LG