Accessibility links

logo-print

مجلس الشيوخ الأميركي يصادق على تثبيت بتريوس لقيادة الحرب في أفغانستان


صادق مجلس الشيوخ الأميركي بالإجماع على تثبيت الجنرال ديفيد بتريوس قائدا للقوات الأميركية وقوات حلف شمال الأطلسي في أفغانستان مكان الجنرال ستانلي ماكريستال.

ونال بتريوس ثقة كامل أعضاء مجلس الشيوخ بحصوله على 99 صوتا من أصل مئة، مع الإشارة إلى أن الصوت المتبقي كان للسناتور الديموقراطي روبرت بيرد الذي توفي الاثنين.

واستقال الجنرال ماكريستال من هذا المنصب بعد تصريحات أثارت غضب واستياء الرئيس أوباما انتقد فيها بعض المسؤوليين المدنيين الأميركيين واستراتيجية الإدارة في أفغانستان في مقال نشر في مجلة Rolling Stone.

وعلى أثر ذلك اختار الرئيس أوباما بتريوس لقيادة الحرب في أفغانستان.

وتعهد بتريوس أمام جلسة عقدتها لجنة القوات المسلحة في مجلس الشيوخ أمس الثلاثاء، بالحفاظ على التزام طويل الأمد في الحرب الأفغانية. إلا أنه ألمح في الوقت ذاته إلى إمكانية قيامه بالتوصية بإجراء تغييرات أو تأجيل في الإستراتيجية الأميركية في أفغانستان التي أقرتها إدارة الرئيس أوباما في العام الماضي.

وقال بتريوس إن الرئيس أوباما يريد منه تقديم "نصيحة عسكرية صريحة" حول ظروف ووضع القوات في أفغانستان. وأضاف أن الرئيس أوباما قال في السابق إن إستراتيجيته في أفغانستان التي تتضمن البدء بسحب بعض القوات الأميركية اعتبارا من شهر يوليو/تموز عام 2011 ليست "اندفاعا في اتجاه الخروج من هذا البلد."

وكان الرئيس أوباما قد أكد في وقت سابق أن تغيير القيادة في أفغانستان هو تغيير في الأشخاص وليس في السياسات كما أكد أن إدارته ستجري مراجعة شاملة لإستراتيجيتها هناك بنهاية العام الحالي.

XS
SM
MD
LG