Accessibility links

كلينتون تشيد بجهود كييف لإرساء الديموقراطية ويانوكوفيتش يصف واشنطن بالشريك الاستراتيجي


أشادت وزيرة الخارجية هيلاري كلينتون بالجهود التي تبذلها أوكرانيا لإرساء دعائم الديموقراطية.

وأعربت خلال زيارتها لكييف عن أملها في توسيع دور الاستثمارات التجارية الأميركية وخصوصا في مجال الطاقة.

كما شجعت كلينتون أوكرانيا على الحفاظ على علاقات طيبة مع جيرانها.

وقالت "أتمنى أن تكون لأوكرانيا علاقات جيدة مع جيرانها بما في ذلك روسيا ونتمنى أن تستمر علاقاتها البناءة مع الولايات المتحدة ودول الاتحاد الأوروبي فنحن لا نؤمن بمراكز القوى ونؤمن أن الأوكرانيين وحدهم هم من يستطيع تحديد مسارهم الخاص نحو المستقبل، ويمكنهم حينئذ الاعتماد على صداقة الولايات المتحدة ودعمها".

بدوره، وصف الرئيس الأوكراني فيكتور يانوكوفيتش الولايات المتحدة بأنها شريك استراتيجي، وأعرب عن استعداده لاتخاذ مزيد من الخطوات لتعزيز تلك العلاقات.

وقال يانوكوفيتش "نرحب بمبادرة الرئيس أوباما بضرورة التخلص التدريجي من مخزون أوكرانيا من اليورانيوم العالي التخصيب وهو المسار الذي بدأ بالفعل".

وأضاف رئيس أوكرانيا إن بلاده على استعداد للمشاركة في الجهود التي تبذل لزيادة إمدادات الطاقة لدول الاتحاد الأوروبي.

وقال "إننا نرى إنشاء شركة مشتركة تضم دول الاتحاد الأوروبي وروسيا وأوكرانيا وهذا يعني مد أنبوب غاز يمر عبر أوكرانيا لتزويد أوروبا بكميات الغاز الإضافية التي تحتاجها".

وقد رحبت كلينتون بالخطوات التي تبذلها أوكرانيا في مجال الطاقة وقالت "ندعم التوصيات الصادرة عن الاتحاد الأوروبي والبنك الدولي والبنك الأوروبي لإعادة البناء والتنمية وباقي الخبراء الذين يرون زيادة النمو الاقتصادي في أوكرانيا بعد إصلاح قطاع الطاقة والذي سيجذب الاستثمارات الدولية".

تجدر الإشارة إلى أن كلينتون التقت أيضا زعيمة المعارضة الأوكرانية يوليا تيموشنكو.

وتتوجه السبت إلى كراكوفيا في بولندا قبل أن تقوم بجولة في القوقاز تشمل باكو ويريفان وتبيليسي.

XS
SM
MD
LG