Accessibility links

ضبط نوعية جديدة من المواد المخدرة في البصرة


كشف قائد شرطة البصرة اللواء الركن عادل دحام عن قيام القوات الأمنية بضبط نوعية جديدة من المواد المخدرة تتميز بتركيزها المرتفع وبسعرها الباهظ نسبياً.

وقال دحام لـ"راديو سوا" إن ثمن الغرام الواحد من هذه المادة التي تهرب إلى العراق من دولة مجاورة ومنه تهرب إلى دولة مجاورة أخرى يبلغ 100 ألف دينار.

وأضاف قائلا: "وجدنا أن هناك مادة مخدرة جديدة تدعى (كريستال)، وهذه المادة مركزة جداً، وتنتج في معامل خاصة وتم ضبط على كمية منها مؤخراً، وأرسلت عينات منها إلى مختبرات مدينة الطب في بغداد من أجل تحليها ونحن بانتظار وصول النتائج، علماً أن سعر الغرام الواحد من المادة يبلغ 100 ألف دينار، والمادة ضبطت عندما كانت مخبأة في أكياس صغيرة لمسحوق امتصاص الرطوبة وكانت الأكياس مرفقة مع بضائع مستوردة من دولة مجاورة".

وأشار دحام إلى أن القوات الأمنية في البصرة ضبطت في غضون العامين الماضيين أكثر من 1500 كغم من المخدرات المهربة، كما ألقت القبض على عدد من مهربي وتجار المخدرات، وتجاوزت قيمة المضبوطات ستة مليارات ونصف المليار دينار.

يذكر أن محافظة البصرة تحولت بعد عام 2003 إلى ممر لتهريب المخدرات من إيران إلى بعض دول الخليج ومعظم المخدرات التي تهرب من خلال البصرة هي منتجة في أفغانستان وإيران وباكستان، والبعض منها أصبحت تهرب لغرض استهلاكها، وليس لإعادة تهريبها إلى دول أخرى.

مراسل "راديو سوا" في البصرة ماجد البريكان ومزيد من التفاصيل:
XS
SM
MD
LG