Accessibility links

logo-print

مراقبون يأملون أن تسهم زيارة بايدن إلى بغداد في حل أزمة تشكيل الحكومة


أعرب عدد من المحللين السياسيين عن تفاؤلهم بأن تسهم زيارة نائب الرئيس الأميركي جوزيف بايدن إلى بغداد، في التعجيل بتشكيل حكومة عراقية جديدة.

ووصف المحلل السياسي أحمد الأبيض الزيارة بأنها إستراتيجية ومن شأنها حث الأطراف السياسية العراقية على توحيد مواقفهم من أجل تشكيل الحكومة الجديدة.

وحذر الأبيض في حديث لـ"راديو سوا" الأطراف السياسية من مغبة التأخر في تشكيل الحكومة وتداعيات ذلك على الشارع العراقي.

من جانبه، أوضح المحلل السياسي جاسب الموسوي أن اهتمام الجانب الأميركي بالعملية السياسية في العراق هو جزء من الاتفاقية الإطارية الإستراتيجية المبرمة بين البلدين.

وتستضيف بغداد نائب الرئيس الأميركي جوزيف بايدن الذي وصل أمس السبت، فضلا عن ثلاثة أعضاء من مجلس الشيوخ الأميركي وهم عضو لجنة الأمن والدفاع السيناتور جون ماكين وعضو لجنة القوات المسلحة السيناتور جو ليبرمان والسيناتور لينزي غرام عضو لجنة القوات الاحتياطية، الذين وصلوا بغداد الجمعة الماضية لمناقشة الأوضاع التي تمر بها البلاد، فضلا عن الاطلاع على الخطوات التي تتخذها القوات الأميركية للانسحاب من البلاد.

تقرير مراسل "راديو سوا" في بغداد صلاح النصراوي:
XS
SM
MD
LG