Accessibility links

logo-print

بايدن يغادر العراق بعد لقاءات مع الطالباني ومسؤولين عراقيين


غادر نائب الرئيس الاميركي جو بايدن بغداد في نهاية زيارة استمرت ثلاثة أيام بحث خلالها مع المسؤولين والسياسيين العراقيين سبل تشكيل الحكومة والمستجدات على الساحة السياسية.

واختتم بايدن زيارته بعد أن إجتمع مع الرئيس جلال الطالباني في وقت سابق اليوم الاثنين وبحث معه سبل إنهاء أزمة تشكيل الحكومة ووضع آلية ملائمة لتجاوز المرحلة الراهنة، حسبما جاء في بيان صادر عن مكتب الطالباني. وبحث الزعيمان سبل توسيع آفاق التعاون بين العراق والولايات المتحدة.

ولم يقدم بادين خلال زيارته أي مقترحات محددة في هذا الشأن لكنه حث الفرقاء العراقيين على العمل للإسراع في تشكيل حكومة شراكة وطنية.

وكان بايدن قبل لقائه الطالباني قد التقى الحكيم في مقر المجلس في العاصمة بغداد.

وقال المستشار الإعلامي للمجلس باسم العوادي في تصريح لـ"راديو سوا" إن بايدن ابلغ الحكيم بأنه لم يأت بمشروع معين لتشكيل الحكومة، وأشار إلى أن زيارته هدفت إلى حث الأطراف السياسية العراقية على الإسراع في تشكيل الحكومة.

وأضاف العوداي أن معلومات وردت إلى المجلس حول مقترح يحمله بايدن يتعلق بمساعي تشكيل الحكومة.

وكان بايدن قد أبلغ مجموعة من القادة السياسيين العراقيين في مقر السفارة الأميركية في بغداد أمس بأنه ينبغي عليهم عدم السماح لأي دولة، بما في ذلك الولايات المتحدة، بفرض إملاءاتها في الشأن العراقي.

وسبق لبايدن الذي وصل العراق السبت أن أجرى لقاءات مع زعيمي ائتلاف دولة القانون والعراقية بشكل منفصل ودعا إلى الإسراع في تشكيل الحكومة العراقية المقبلة.

تقرير مراسل "راديو سوا" في بغداد إياد الملاح:
XS
SM
MD
LG