Accessibility links

إقالة رئيس الاتحاد النيجيري ومطالبة بإعادة النظر في تجميد مشاركة المنتخب لعامين


أعلن الاتحاد النيجيري لكرة القدم في بيان أصدره الأحد انه أقال رئيسه واثنين آخرين من المسؤولين على خلفية خروج منتخب البلاد المبكر من مونديال 2010 في جنوب أفريقيا.

وأوضح البيان أن الرئيس ساني لولو عبدالله وأحد نوابه امانزي اوتشيغبولام وعضو اللجنة التنفيذية تايوو اوغونجوبي قد أقيلوا من مناصبهم بعد اجتماع استثنائي للجنة التنفيذية الاثنين.

وطلب الأعضاء التسعة الآخرون في اللجنة التنفيذية من الرئيس النيجيري غودلاك جوناثان "إعادة النظر" في قراره حرمان المنتخب من المشاركة في أي مسابقة لمدة عامين "من أجل وضع الأمور في نصابها."

وكانت نيجيريا قد أنهت مشاركتها في المونديال في المركز الرابع "الأخير" في المجموعة الثانية برصيد نقطة واحدة بعد خسارتها أمام الأرجنتين صفر-1 ثم اليونان 1-2 وتعادلها مع كوريا الجنوبية 2-2.

وأمهل الاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا) السلطات النيجيرية يومين فقط (حتى الاثنين) للتراجع عن قرار حرمان المنتخب من المشاركة، مؤكدا انه في حال عدم التراجع عن هذا القرار سيعلق عضوية الاتحاد النيجيري في الفيفا.

وقدمت الجنة التنفيذية "اعتذارها" عن نتائج المنتخب النيجيري في جنوب أفريقيا، وأقرت بسوء الإشراف على كرة القدم في البلاد.

XS
SM
MD
LG