Accessibility links

نتانياهو يغادر تل أبيب في طريقه للإجتماع بالرئيس أوباما في البيت الأبيض


قال مراسل وكالة الصحافة الفرنسية إن رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتانياهو غادر مساء الاثنين تل ابيب متوجها إلى واشنطن حيث سيستقبله الرئيس باراك أوباما الثلاثاء في البيت الابيض.

ويتوقع أن تشكل هذه الزيارة مناسبة لتهدئة التوتر الذي ساد اللقاء بين الجانبين خلال الزيارة السابقة التي قام بها نتانياهو إلى واشنطن في مارس/آذار.

مما يذكر أن الولايات المتحدة واسرائيل ترتبطان باتفاق تعاون استراتيجي. لكن استمرار عمليات الاستيطان في الضفة الغربية والقدس الشرقية المحتلتين القى بظلاله على العلاقات بين الدولتين.

وستتركز المحادثات بين نتانياهو وأوباما على تطور المفاوضات غير المباشرة بين إسرائيل والفلسطينيين وانتهاء مفعول التجميد الجزئي للاستيطان في 26 سبتمبر/أيلول المقبل.

وعلى جدول أعمال اللقاء أيضا الملف النووي الايراني.

وقبيل مغادرته إلى واشنطن، استدعى نتانياهو العديد من وزراء حزبه الليكود اليميني لابلاغهم بفحوى الرسائل السياسية التي سينقلها الى المسؤولين الاميركيين، وفق الاذاعة العامة الاسرائيلية.

باراك: يتعين تقديم مبادرة سلام واضحة

وفي نفس السياق، أكد وزير الدفاع الإسرائيلي إيهود باراك، قبل توجه رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتانياهو إلى واشنطن للقاء الرئيس أوباما الثلاثاء، على ضرورة أن تقدم إسرائيل للرئيس الأميركي مبادرة سلام واضحة. وأوضح أنه يتعين أن تتضمن هذه المبادرة اقتراحا حول الحدود بين إسرائيل والدولة الفلسطينية المستقبلية.

وأضاف باراك الذي التقى الإثنين رئيس الوزراء الفلسطيني سلام فياض أن المبادرة الإسرائيلية تتضمن أيضا رسما للحدود في إسرائيل وتكون المستوطنات الرئيسية على طول هذه الحدود خاضعة للسيطرة الإسرائيلية.

XS
SM
MD
LG