Accessibility links

مصر تعلن عن فتح قنصليتين في شمال وجنوب العراق وتدعو للإسراع بتشكيل حكومة


وافق الرئيس المصري حسني مبارك على فتح قنصليتين لمصر في شمال وجنوب العراق إحداهما في اربيل باقليم كردستان والثانية في البصرة، كما أكد وزير الخارجية المصرية أحمد أبو الغيط اليوم الثلاثاء.

وقال أبو الغيط للصحافيين عقب لقاءين عقدهما مبارك مع رئيس إقليم كردستان مسعود بارزاني ونائب الرئيس العراقي عادل عبد المهدي إن الرئيس المصري "وافق على فتح قنصليتين لمصر بالعراق، الأولى بمدينة أربيل بشمال العراق والثانية بمدينة البصرة في الجنوب".

يذكر أن انتحاريا كان قد فجر سيارته أمام مقر السفارة المصرية في بغداد مطلع شهر أبريل/نيسان الماضي في إطار ثلاث هجمات استهدفت السفارتين المصرية والإيرانية ومقر السفير الألماني مما أسفر آنذاك عن مقتل 30 شخصا على الأقل وإصابة 168 آخرين بجروح.

تشكيل الحكومة

وأكد أبو الغيط أن مبارك "قدم رؤيته للمسؤولين العراقيين حول الحاجة إلى الإسراع بتشكيل الحكومة العراقية بمشاركة كل الأطياف لأن استبعاد أي فريق ستكون له تأثيرات سلبية على العملية السياسية في العراق".

ولا تزال الأزمة السياسية تراوح مكانها في العراق رغم اقتراب انتهاء المهلة الدستورية لتشكيل الحكومة الجديدة في 14 يوليو/تموز الحالي.

وكانت المحكمة الاتحادية العراقية التي تعد أعلى هيئة قضائية في البلاد قد صادقت في مطلع يونيو/حزيران الماضي على نتائج الانتخابات التي تؤكد فوز الليبرالي اياد علاوي الذي يحظى بدعم السنة (91 مقعدا)، على الشيعي نوري المالكي (89 مقعدا).

ويتنافس علاوي والمالكي على منصب رئيس الوزراء، وقد التقيا مرتين منذ شهر يونيو/حزيران الماضي لكن من دون حل الاشكالات المهمة التي تعيق التوصل لحل ينهي الخلاف على تشكيل الرئاسات الثلاثة في العراق الجمهورية والحكومة والبرلمان.

يذكر أن ائتلافي "دولة القانون" بزعامة المالكي و"الوطني العراقي" (70 مقعدا) قد أعلنا مطلع شهر مايو/آيار الماضي اندماجهما لكي يشكلا الكتلة البرلمانية الأكبر عددا في البرلمان بواقع 159 من أصل 325 مقعدا، إلا أنهما لم يتمكنا حتى الآن من التوصل إلى اتفاق على مرشح واحد لمنصب رئيس الوزراء.

XS
SM
MD
LG