Accessibility links

logo-print

القضاء الكندي يدين إيرانيا بتهمة تصدير معدات نووية إلى إيران


أدان القضاء الكندي الثلاثاء محمود يديغاري الذي يقيم في تورونتو بمحاولة تصدير معدات نووية للاستخدام المدني والعسكري إلى ايران، وهو يواجه تاليا عقوبة السجن حتى عشرة أعوام.
ويديغاري، 36 عاما المولود في ايران والذي استقر في كندا عام 1998، كان قد اعتقل في 16 ابريل/نيسان 2009 بعد تحقيق مشترك مع السلطات الاميركية استمر شهرين.
واعلنت الشرطة الملكية في كندا انذاك انه حصل على "محولات ضغط" مصنوعة في الولايات المتحدة تستخدم "لانتاج اليورانيوم المخصب" ويمكن استخدامها "لاغراض عسكرية".
ودانته محكمة اونتاريو الثلاثاء بتسعة من التهم العشر التي سيقت بحقه، وخصوصا "محاولة تصدير مواد ذات طابع نووي واستخدام مزدوج"، وفق ما اعلنت وزارة العدل الكندية في بيان لها.
واوضحت الوزارة ان المعدات التي حاول المتهم ارسالها الى ايران في الرابع من مارس/ آذار 2009 يشملها حظر فرضته الامم المتحدة على الصادرات المرتبطة بالقطاع النووي في ايران".
XS
SM
MD
LG