Accessibility links

اوباما ينبه بأن التركيز على اسرائيل بسبب برنامج نووي قد يعرقل عقد مؤتمر حول شرق اوسط منزوع السلاح النووي


نبه الرئيس باراك اوباما الثلاثاء من أن التصويب على إسرائيل بسبب برنامجها النووي الذي لم تعترف بوجوده أبدا، قد يعرقل عقد مؤتمر دولي حول شرق أوسط منزوع السلاح النووي مقرر في2012.

ووجه اوباما تحذيره في بيان تطرق إلى محادثاته مع رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتانياهو في البيت الأبيض الثلاثاء.

وجاء في بيان الرئاسة أن "الرئيس حرص على الإشارة إلى أن المؤتمر يمكن فقط أن يعقد في حال شعرت كل الدول أنها واثقة من المشاركة فيه". وحذر أيضا من أن "أية محاولة للتركيز على إسرائيل سيجعل أفاق عقد مثل هذا المؤتمر بعيد الاحتمال".

شرق أوسط منزوع السلاح النووي

وكان أعلن عن مؤتمر حول شرق أوسط منزوع السلاح النووي في مايو/أيار الماضي خلال مؤتمر المتابعة حول معاهدة الحد من الانتشار النووي الذي نظمته الأمم المتحدة في نيويورك.

ولم يعترف الإسرائيليون أبدا أنهم يمتلكون القنبلة النووية ولم ينضموا أبدا إلى معاهدة الحد من انتشار السلاح النووي.

وفي ختام محادثاته مع نتانياهو الثلاثاء، قال الرئيس الأميركي انه اكد لرئيس الحكومة الإسرائيلية ان السياسة الأميركية في مجال انتشار السلاح النووي في الشرق الأوسط "لم تتغير".

وأضاف "نحن مقتنعون تماما انه نظرا إلى حجمها وتاريخها والمنطقة التي توجد فيها والتهديدات التي تواجهها، هناك واجبات استثنائية على إسرائيل في مجال الأمن".

سياسة واشنطن تجاه إسرائيل ثابتة

وأكد الرئيس أوباما أن سياسة بلاده تجاه إسرائيل لم تتغير وأنها ملتزمة بأمنها، وأضاف يقول:

"بالنظر إلى مساحتها وتاريخها والمنطقة التي تقع فيها والتهديدات التي تواجهها، فلإسرائيل متطلبات أمنية فريدة. ويجب أن تكون لديها القدرة للرد على أي تهديدات أو مجموعة من التهديدات في المنطقة. لذلك فمازلنا متمسكين بالتزامنا تجاه أمن إسرائيل. ولن تطالب الولايات المتحدة إسرائيل باتخاذ إجراءات من شأنها زعزعة مصالحها الأمنية".

إبقاء الضغط على إيران

وفيما يتعلق بإيران قال اوباما "ننوي إبقاء الضغط على إيران لتفي بالتزاماتها الدولية وتوقف سلوكها الاستفزازي الذي يجعل من هذا البلد تهديدا لجيرانه وللمجتمع الدولي". وذكر بان الولايات المتحدة كانت شددت على ضرورة أن يفرض مجلس الأمن الدولي في يونيو/حزيران عقوبات جديدة على إيران في محاولة لإقناعها بوقف أنشطتها النووية الحساسة.

نتانياهو يشدد على أهمية العقوبات

أما رئيس وزراء إسرائيل نتانياهو فشدد على أهمية العقوبات الجديدة التي صادق عليها مجلس الأمن الدولي ضد إيران، وقال:

" إن العقوبات الأخيرة التي تبنتها الأمم المتحدة تصبغ البرنامج النووي الإيراني بصبغة اللاشرعية وهذا شيء مهم. كما أعتقد أن العقوبات التي وقعها الرئيس أوباما مؤخرا قوية ومؤثرة. لكن ماذا تحتاجه كي تكون إجراءً موجعا؟ هذا ما لا أستطيع الإجابة عنه الآن. لكن إذا تبنت دول أخرى عقوبات مماثلة فسيزيد ذلك من التأثير".

XS
SM
MD
LG