Accessibility links

logo-print

بريطانيا تعلن قرب تسليم المسؤوليات في منطقة سانجين الأفغانية إلى القوات الأميركية وفرنسا تعاقب أحد جنرالاتها


أعلن وزير الدفاع البريطاني ليام فوكس اليوم الأربعاء أن قوات بلاده ستقوم بنهاية العام الجاري بتسليم القوات الأميركية السيطرة على منطقة سانجين التي تعد أحد معاقل حركة طالبان في جنوب أفغانستان.

وقال فوكس أمام مجلس العموم إن القوة الدولية للمساعدة على إرساء الأمن في أفغانستان (ايساف) ستعيد هيكلة قواتها في جنوب أفغانستان لتتمكن من تعزيز لواء من مشاة البحرية الأميركية في شمال هلمند سيتولى مسؤولية الأمن في سانغين في وقت لاحق من العام الجاري.

وأضاف فوكس أن الخطوة ستسهل ترتيبات القيادة الحالية وستتيح إعادة نشر القوات البريطانية لتعزيز التقدم في الأقاليم الأساسية في وسط هلمند.

معاقبة جنرال فرنسي

في سياق آخر، أعلن وزير الدفاع الفرنسي إيرفيه موران اليوم الأربعاء أنه ستتم معاقبة الجنرال الفرنسي فنسان ديبورت بسبب انتقاده الإستراتيجية العسكرية الأميركية في أفغانستان بشكل علني.

وقال الوزير لإذاعة "ار ام سي" وقناة "بي ام اف" التلفزيونية إن "الجنرال سيعاقب"، مضيفا أنه بحث الموضوع مع رئيس أركان الجيش الفرنسي ورئيس أركان سلاح البر لأن اقتراح المعاقبة يقدم من قبل رئيس أركان سلاح البر.

وبحسب رئاسة الأركان فإن العقوبة التي قد يتعرض لها هذا الضابط ستتراوح ما بين مجرد إنذار إلى تعليق مهامه.

وكان الجنرال ديبورت، مدير معهد الجيوش الدفاعي الذي تتخرج منه نخبة كبار الضباط الفرنسيين، قد صرح في حديث لصحيفة "لوموند" نشر في الأول من يوليو/تموز الجاري بأن الاستراتيجية الأميركية لا تبدو فعالة وأن الوضع الميداني لم يكن أسوأ من ذلك.

يذكر أن رئيس أركان الجيش الفرنسي الأدميرال إدوار غييو كان قد وصف يوم الجمعة الماضي تصريحات الجنرال ديبورت بأنها غير مسؤولة.

XS
SM
MD
LG