Accessibility links

الهاشمي يدعو إلى اليقظة ويصف الهجمات ضد زوار الكاظمية بالوحشية


انتهت الخميس مراسم زيارة مرقد الإمام موسى الكاظم التي شارك فيها مئات الالآف من الزائرين وتخللتها هجمات دامية راح ضحيتها أكثر من 400 مدني بين قتيل وجريح، وفقا لبيان صادر عن قيادة عمليات بغداد.

وأشار البيان اإلى أن عدد القتلى في العمليات التي استهدفت الزوار بلغ 38 قتيلا في وقت بلغ فيه عدد الجرحى 380 جريحا ما يزال 41 منهم يخضعون للعلاج في المستشفيات، في حين غادر الآخرون بعد تلقيهم العلاج، حسب البيان.

وقد أشاد رئيس الوزراء نوري المالكي بالإجراءات التي اتخذتها القوات الأمنية والوزارات والمؤسسات الخدمية لإنجاح الزيارة، منددا بالهجمات التي استهدفت مواكب العزاء والتي قال إنها تهدف إلى إثارة الفتنة الطائفية وزعزعة الأمن والاستقرار، حسب بيان صادر عن مكتبه.

ودعا نائب رئيس الجمهورية طارق الهاشمي إلى التحلي بأقصى درجات اليقظة ضد الهجمات الوحشية التي تسعى إلى إثارة الفتنة بين العراقيين.

وشدد الهاشمي في بيان له على ضرورة وضع للهجمات "الإرهابية" من خلال إصلاح الخطط الأمنية المعتمدة وترصين الجبهة الداخلية وتحقيق المصالحة الوطنية الشاملة وتحجيم دعاة التطرف وتجفيف بؤر الفتنة والتعصب.

تقرير مراسل "راديو سوا" في بغداد عمر حمادي:
XS
SM
MD
LG