Accessibility links

مسيرة للتعجيل بإبرام صفقة تبادل الأسرى لإطلاق سراح الجندي شاليت


شارك أكثر من 15 ألف إسرائيلي في مسيرة توجهت إلى القدس للضغط على الحكومة للتعجيل بإبرام صفقة تبادل الأسرى مع حركة حماس لتوافق الحركة على إطلاق سراح غلعاد شاليت المحتجز في قطاع غزة منذ يونيو حزيران عام 2006.

وقد ردد المشاركون في المسيرة الهتافات المطالبة بإطلاق سراح شاليت، كما شاركوا في أغان جماعية تطالب بالإفراج عنه.

وقال نعوم شاليت والد غلعاد الذي قادت عائلته المسيرة التي تأتي في ختام حملة طافت بمختلف أنحاء البلاد واستمرت 12 يوما بمناسبة مرور أربع سنوات على اختطاف غلعاد "سنطالب الحكومة الإسرائيلية بصورة حازمة بإطلاق سراح غلعاد المحتجز في غزة منذ أربعة أعوام، ولن ننتظر لعام خامس أو سادس أو أكثر من ذلك".

ومع أن رئيس الوزراء بنيامين نتانياهو قد وافق على الإفراج عن 1000 معتقل فلسطيني مقابل إطلاق سراح غلعاد، إلا أنه أكد أن ذلك العدد يجب ألا يشمل من وصفهم بالأشخاص الذين تلطخت أيديهم بدماء الإسرائيليين. وتعتزم عائلة شاليت الإقامة في مخيم خارج مسكن رئيس الوزراء حتى يتم إطلاق سراح ابنهم.
XS
SM
MD
LG