Accessibility links

logo-print

المتمردون في أفغانستان يقتلون 14 على الأقل من عناصر الشرطة وحاكم مقاطعة في هجمات منفصلة


أعلنت مصادر حكومية وأمنية في أفغانستان أن 14 على الأقل من عناصر الشرطة الأفغانية ومسؤولا في إقليم قندوز قتلوا في ثلاث هجمات منفصلة شنها المتمردون في عدة مناطق شمال البلاد.

فقد قتل تسعة من عناصر الشرطة أثناء هجوم شنه مسلحو طالبان في قندوز في وقت متأخر من مساء السبت. كما قتل حاكم مقاطعة كالح زال وسائق سيارته في انفجار قنبلة محلية الصنع.

مقتل خمسة من الشرطة

إلى ذلك، قتل خمسة من رجال الشرطة في دورية السبت في انفجار قنبلة في ولاية بدخشان واتهم بيان منفصل لوزارة الداخلية من وصفهم بأعداء أفغانستان بارتكاب الحادث.

وفي ولاية زابل قتل 13 عنصرا من طالبان السبت أيضا في عملية مشتركة للقوات الدولية التابعة للحلف الأطلسي (ايساف) والجيش الأفغاني كما تمت مصادرة أسلحة وذخائر.

المقاتلون يوسعون تحركهم

وقد تكثفت حركة تمرد المقاتلين الإسلاميين في السنتين الأخيرتين وتوسع نطاق تحركهم إلى كامل مناطق البلاد تقريبا رغم انتشار نحو 142 ألف جندي من القوات الدولية.

وكانت أيساف قد أعلنت السبت مقتل خمسة جنود أميركيين في هجمات بالقنبلة وفي معارك مع طالبان.

وتشير حصيلة أعدتها وكالة الصحافة الفرنسية استنادا إلى أرقام الموقع الإلكتروني المستقل "ايه كاجواليتز" إلى مقتل 872 عنصرا في الإجمال من القوات الدولية المنتشرة في أفغانستان والتي تضم جنودا من 40 بلدا، منذ يناير/كانون الثاني 2009.
XS
SM
MD
LG