Accessibility links

إيران تعلن انتاج 20 كيلوغراما من اليورانيوم عالي التخصيب رغم العقوبات الدولية


أعلنت الحكومة الإيرانية عن تمكنها من إنتاج 20 كيلوغراما من اليورانيوم المخصب بنسبة 20 بالمئة رغم العقوبات الدولية التي أصدرها مجلس الأمن ضد الجمهورية الإسلامية بسبب الشك في برنامجها النووي واستمرارها في تخصيب اليورانيوم.

وقال رئيس البرنامج النووي الإيراني علي أكبر صالحي لوكالة ايسنا "لقد أنتجنا نحو 20 كيلوغراما من اليورانيوم المخصب بنسبة 20 بالمئة ونحن نعمل على انتاج صفائح وقود".

وأضاف صالحي أنه سيكون بإمكان إيران بحلول شهر سبتمبر/أيلول عام 2011 أن "تؤمن الوقود الضروري لمفاعل الأبحاث في طهران".

وكان صالحي قد أعلن في وقت سابق أن ايران تملك القدرات التقنية لإنتاج صفائح الوقود الضرورية لمفاعل طهران البحثي.

ويمكن أن يستخدم اليورانيوم المخصب بنسبة 20 بالمئة كوقود في المفاعلات النووية وكذلك لإنتاج القنبلة الذرية الأمر الذي يثير قلق الدول الغربية وإسرائيل.

وتطالب الدول الكبرى وفي مقدمتها الولايات المتحدة إيران بتعليق أنشطة تخصيب اليورانيوم إلا أن طهران تصر على أن برنامجها النووي هو لأغراض سلمية بحتة.

يذكر أن الرئيس الإيراني محمود أحمدي نجاد كان قد أصدر قرارا في شهر فبراير/شباط الماضي ببدء تخصيب اليورانيوم بنسبة 20 بالمئة بعد فشل مشروع لتبادل الوقود النووي بمبادرة من الوكالة الدولية للطاقة الذرية.

مجموعة فيينا

ومن ناحيته أعرب وزير الخارجية الإيرانية منوشهر متكي عن استعداده للتباحث في اقتراح لتبادل اليورانيوم المخصب بين إيران والدول الغربية قدمته تركيا والبرازيل مع "مجموعة فيينا" التي تضم طهران وواشنطن وباريس وموسكو والوكالة الدولية للطاقة الذرية.

وقال متكي إن مجموعة فيينا المكلفة بمشروع التبادل "وافقت" على مشاركة البرازيل وتركيا في المفاوضات.

وكانت البرزايل وتركيا قد أبرمتا اتفاقا في شهر مايو/آيار الماضي مع إيران يقضي بقيام الأخيرة بإرسال كمية من مخزونها من اليورانيوم منخفض التخصيب إلى تركيا لمبادلته مع الدول الغربية بوقود نووي لتشغيل مفاعلها البحثي في طهران.

إلا أن الدول الكبرى شككت في مضمون الاتفاق وأيدت في التاسع من شهر يونيو/حزيران الماضي قرارا من مجلس الأمن الدولي بفرض مجموعة رابعة من العقوبات على إيران.

XS
SM
MD
LG