Accessibility links

مطالبة بتأجيل الإحصاء السكاني العام


طالبت جمعية سياسية تركمانية في كركوك بمعالجة ملف المهجرين قبل إجراء الإحصاء السكاني العام في تشرين أول أكتوبر المقبل.

وقال رئيس جمعية الحق التركماني طورهان المفتي لـ"راديو سوا" إن الخلاف حول المادة 140 ووجود مهجرين ومهاجرين خارج العراق وعدم اكتمال التعديلات الدستورية تتطلب تأجيل التعداد السكاني العام.

وأشار المفتي إلى أن هناك اختلافا بين تقديرات وزارة التخطيط بشأن عدد السكان في العراق والأرقام التي تم الإعلان عنها في الكثير من المحافظات، ودعا إلى التحقق من صحة الزيادة المعلنة في عدد السكان حفاظا على حقوق المواطنين.

ودعت الجمعية في بيان إلى استبدال "حقل القومية" في استمارة الإحصاء بـ"حقل اللغة الأم" لإزالة التخندق القومي، حسب البيان.

جدير بالإشارة أن الإحصاء السكاني الذي يعد الأول منذ سقوط النظام السابق، كان من المقرر أن يجري في تشرين الأول/أكتوبر من العام الماضي إلا أن الحكومة قررت تأجيله إلى هذا العام بعد تحفظات عدد من سياسيي محافظتي كركوك ونينوى.

تقرير مراسلة "راديو سوا" في كركوك دينا أسعد:
XS
SM
MD
LG