Accessibility links

logo-print

مصر تعلن تأجيل زيارة نتانياهو وعباس ومصادر تتوقع لقائهما بمبارك يوم الأحد المقبل


أكد مصدر رسمي مصري اليوم الثلاثاء أن زيارة رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتانياهو إلى مصر قد تأجلت مجددا إلى موعد لاحق كما تم تأجيل الزيارة التي كان من المقرر أن يقوم بها رئيس السلطة الفلسطينية محمود عباس للقاهرة أيضا.

ورفضت وزارة الإعلام المصرية الكشف عن أسباب تأجيل زيارة نتانياهو بينما أكد مصدر مقرب من الرئاسة المصرية لوكالة الصحافة الفرنسية أن "الزيارة تأجلت الى الأحد المقبل".

وكانت زيارة نتانياهو إلى القاهرة مقررة اليوم الثلاثاء غير أنه تم إرجاؤها إلى يوم غد الأربعاء قبل أن يتم الإعلان مجددا عن تأجيلها.

وقال المصدر إن زيارة الرئيس الفلسطيني محمود عباس إلى القاهرة أرجئت كذلك مشيرا إلى أن عباس، الذي كان من المقرر أن يصل مساء الأربعاء إلى العاصمة المصرية للقاء الرئيس المصري حسني مبارك يوم غد الخميس، سيبدأ زيارته إلى مصر يوم السبت المقبل.

وأضاف المصدر أن مبارك سيلتقي عباس الأحد صباحا ثم يجتمع بعد ذلك مع رئيس الوزراء الإسرائيلي، موضحا ان الرئيس المصري سيجتمع مع كل منهما على حدة.

وفي القدس، قال مسؤول في الحكومة الاسرائيلية طلب عدم ذكر اسمه إن زيارة نتانياهو، التي ستكون الخامسة له إلى مصر منذ تسلمه رئاسة الحكومة في شهر أبريل/نيسان من العام الماضي "تأجلت لأسباب لوغستية إلى يوم الأحد المقبل".

وكانت مصادر إسرائيلية قد توقعت أن يناقش نتانياهو في مصر إمكانية الانتقال إلى المفاوضات المباشرة مع الفلسطينيين.

وتدعم الولايات المتحدة الانتقال لهذه المفاوضات، كما أن نتانياهو كان قد اعتبر خلال لقائه بالرئيس باراك اوباما في السادس من الشهر الجاري في واشنطن أن الوقت قد حان للانتقال إلى المفاوضات المباشرة مع الفلسطينيين بدلا من محادثات غير مباشرة تجري بوساطة المبعوث الأميركي الخاص جورج ميتشل.

XS
SM
MD
LG