Accessibility links

logo-print

مجلس الوزراء يستدعي ممثلين عن حكومة كردستان لبحث قضية تهريب النفط


قال وزير النفط حسين الشهرستاني إن مجلس الوزراء قرر استدعاء ممثلين عن حكومة إقليم كردستان للاستفسار منهم عن قضية تهريب النفط التي أثارتها تقارير صحفية في الآونة الأخيرة. وفي مؤتمر صحفي عقده في بغداد اليوم قال الشهرستاني إنه ينبغي وضع حد لتلك العمليات التي تلحق الضرر بمصالح العراق الوطنية والاقتصادية.

وأضاف الشهرستاني أن هذا الأمر غير مقبول ويثير الاستغراب وأنه من غير المنطقي تصدير المشتقات النفطية إلى دول الجوار فيما يقوم العراق باستيراد مثل هذه المواد ومنها البنزين.

وأعلن الشهرستاني ايضا في المؤتمر الصحفي الذي شارك فيه وزير التخطيط علي بابان حجم الصادرات النفطية وإيراداتها خلال الأعوام الأربعة الماضية.

وأوضح الشهرستاني أن مجموع الإيرادات النفطية المتحققة للعراق هي 171 مليار دولار وجاءت على النحو التالي: 30 مليار عام 2006 و40 مليار عام 2007 و60 مليار عام 2008 و41 مليار عام 2009.

ولفت الشهرستاني إلى أن الإيرادات النفطية للأعوام الأربعة الماضية تمثل نسبة 95 في المائة من مجموع الإيرادات الحكومية.

وعن أوجه صرف تلك الإيرادات، قال الشهرستاني إن 80 في المائة من حجم الميزانية السنوية تذهب إلى الميزانية التشغيلية وحوالي 20 في المائة تذهب إلى الميزانية الاستثمارية لتقديم الخدمات للمواطنين.

من جهته، شدد وزير التخطيط علي بابان في المؤتمر ذاته على ضرورة جذب الاستثمارات الأجنبية ودعم القطاع الخاص.

وأكد الوزيران أن عقد هذا المؤتمر جاء بتكليف من رئاسة الوزراء من أجل إطلاع الرأي العام على حجم الإيرادات المتحققة خلال الأعوام الأربعة من عمر الحكومة الحالية.

تقرير مراسل "راديو سوا" في بغداد إياد الملاح:
XS
SM
MD
LG