Accessibility links

واشنطن بوست: CIA جندت أميري لمدة عام ودفعت له خمسة ملايين دولار مقابل تعاونه


ذكرت صحيفة واشنطن بوست نقلا عن مصادر أميركية رسمية أن عالم الذرة الإيراني شهرام أميري تلقى مبلغ خمسة ملايين دولار من وكالة الاستخبارات المركزية CIA مقابل تزويدها بمعلومات عن برنامج إيران النووي.

وقالت الصحيفة على موقعها الالكتروني إن أميري الذي يدعي أن الاستخبارات الأميركية اختطفته قبل 14 شهرا، غير ملزم بإعادة المبلغ لأنه لن يكون قادرا على تسلمه بعد إنهاء التعاون المهم مع الوكالة إثر عودته إلى وطنه.

وأكدت واشنطن بوست نقلا عن مسؤول أميركي أن أميري قد رحل إلى بلاده دون الحصول على المبلغ الذي قدمته له الاستخبارات الأميركية، وإن الولايات المتحدة قد حصلت على معلومات منه.

ولم تعلق الوكالة على ما نشرته الصحيفة التي أكدت نقلا عن مصادر رسمية رفضت الكشف عن هويتها أن أميري قد عمل لحساب الاستخبارات الأميركية لمدة عام كامل.

"لست عالما نوويا"

وكان أميري قد وصل صباح الخميس إلى مطار الإمام الخميني الدولي في طهران. وقال للصحافيين في المطار حيث استقبله عدد من أفراد أسرته إلى جانب حسن قشقوي نائب وزير الخارجية الإيرانية للشؤون القنصلية والمغتربين، إنه لم يكن يعمل في المجال النووي بل هو باحث بسيط يعمل في جامعة مفتوحة أمام الجميع لا يوجد فيها أي سر وليس له أية علاقة بمفاعلي نطنز وفوردو النوويين، حسب ما أفادت وكالة أنباء رويترز.

وأضاف أميري للوكالة "كانت لعبة من الحكومة الأميركية لممارسة ضغط على إيران. كانوا يريدون أن أقول إني منشق ولجأت إلى الولايات المتحدة من تلقاء نفسي بهدف استخدامي من أجل نشر معلومات خاطئة عن البرنامج النووي الإيراني."

وتتهم إيران الولايات المتحدة باختطاف أميري خلال أدائه مناسك العمرة في السعودية. وكان أميري قد توجه إلى مكتب الشؤون الإيرانية الذي ترعاه السفارة الباكستانية في واشنطن الاثنين.

إلا أن الولايات المتحدة نفت اختطاف أميري وقالت إنه منشق لجأ إليها بمحض إرادته. هذا وتوقع المتحدث باسم وزارة الخارجية الأميركية صدور اتهامات جديدة من طهران بعد عودة أميري.
XS
SM
MD
LG