Accessibility links

logo-print

مصرع 33 شخصا بسبب فيضانات في شرق السودان


أعلنت السلطات السودانية اليوم الخميس أن 33 شخصا على الأقل قد لقوا مصرعهم بينما اعتبر آخرون في عداد المفقودين اثر فيضانات اجتاحت شرق السودان في الأيام الأخيرة.

وقال علي سكر مفوض منطقة اجيج إن "الفيضاانات الناجمة عن الأمطار الغزيرة تسببت في مقتل 33 شخصا وفقدان آخرون ونفوق العديد من المواشي قي قرى قرب مدينة طوقر في شرق السودان.

وأضاف سكر أن مستوى السيول مازال مرتفعا رغم عدم هطول أمطار على هذه المناطق اليوم الخميس مشيرا إلى أن أجهزة الدولة والسكان المحليين يقومون بالبحث عن المفقودين لكنهم يظلون في حاجة لمساعدة المنظمات الإنسانية".

ويلقى العشرات مصرعهم سنويا خلال موسم الأمطار في السودان الذي يعد أكبر بلدان أفريقيا من حيث المساحة ويعيش الكثير من سكانه في منازل من الطوب الني لاسيما في المناطق البعيدة عن المدن الرئيسية.

اعلنت مصادر انسانية لوكالة فرانس برس الخميس ان السودان امر بابعاد مسؤولتين في المنظمة الدولية للهجرة تعملان في دارفور، بعد ايام على اضافة الابادة الى الاتهامات الموجهة الى الرئيس عمر البشير.

طرد عاملتين في منظمة إنسانية

وعلى صعيد آخر، قال مسؤول في منظمة إنسانية تعمل في السودان إن "السلطات السودانية سلمت رسالة أمس الإربعاء الى عاملتين في المنظمة الدولية للهجرة هما لورا بالاتيني وكارلا مارتينيز تطلب منهما مغادرة البلاد خلال 72 ساعة".

وتتولى الأسبانية كارلا مارتينيز منصب مديرة مكتب المنظمة في إقليم دارفور شرق السودان أما لورا بالاتيني فهي إيطالية الجنسية وترأس مكتب المنظمة في جنوب الإقليم.

يذكر أن إقليم دارفور يشهد منذ سبع سنوات حربا أهلية معقدة قتل فيها 300 الف شخص حسب تقديرات الامم المتحدة، وعشرة آلاف شخص حسب تقديرات الحكومة السودانية بخلاف نزوح 2.7 مليون شخص.

XS
SM
MD
LG