Accessibility links

logo-print

تفجير انتحاري قرب محطة حافلات بوادي سوات يسفر عن مقتل وإصابة العشرات


تسبب تفجير يعتقد أنه انتحاري بالقرب من محطة حافلات بوادي سوات الباكستاني في مقتل خمسة وإصابة ما لا يقل عن 35 . ويقول مسؤولون إن هذا الانفجار علامة على أن المسلحين الإسلاميين مازالوا نشطاء في شمال غرب باكستان رغم الحملة العسكرية التي نفذت في الإقليم.

وكان الانفجار قد وقع وقت الظهيرة في مينجورا البلدة التي كانت مقصدا سياحيا شهيرا وسيطرت عليها طالبان عام 2007 .

ويقول المواطن الأفغاني بلال خان أحد شهود العيان على الانفجار:

"كنت أبتاع قطع غيار لسيارتي، ومرت قافلة سيارات عسكرية بالقرب مني، وفجأة سمعت انفجارا. لم أستطع رؤية شيء لفترة. وأصبت في إحدى قدميْ وفي يديْ بإصابات طفيفة ."

وكان الجيش الباكستاني قد شن حملة عسكرية واسعة لاقتلاع مسلحي طالبان في وادي سوات العام الماضي. وتمخضت هذه العملية عن نزوح قرابة مليونين من السكان، إلا أن السلطات أعلنت بعد أشهر قليلة أنه تمت السيطرة على المنطقة وإعادة معظم النازحين.
XS
SM
MD
LG