Accessibility links

logo-print

الـ18 من يوليو يوم دولي تكريما لإسهامات نيلسون مانديلا


حددت الجمعية العامة للأمم المتحدة يوم 18 يوليو/تموز من كل عام يوما دوليا لنيلسون مانديلا للاعتراف بإسهامات المناضل الكبير في تعزيز ثقافة السلام والحرية.

واستباقا لذلك الاحتفال وتكريم الزعيم نيلسون مانديلا بمناسبة ذكرى ميلاده الـ92، عقدت الجمعية العامة جلسة استثنائية أشاد فيها الجميع بالرئيس مانديلا وتواضعه.

وقال بان كي مون الأمين العام للمنظمة الدولية: "لقد تحققت إنجازات نلسون مانديلا على حساب شخصه وأسرته، ولم تخدم تضحياته شعبه وأمته في جنوب افريقيا فحسب، بل جعلت العالم بيئة أفضل لكل الشعوب في كل مكان. وفي أول احتفال نقيمه بمناسبة اليوم الدولي لنيلسون مانديلا نعرب عن تقديرنا له لقاء كل ما قدمه من أجل الحرية، والعدالة والديموقراطية، كما نكن له الاحترام لأنه أوضح لنا الطريق وغير العالم."

وقالت وزيرة العلاقات الدولية في جنوب أفريقيا: "إن تلك الخدمات التي قدمها للإنسانية هي ما يمثل تحديا للأمم المتحدة. ونحن باحتفالنا بيوم نيلسون مانديلا نؤكد التزامنا بالقيم والمهمة التي أنشئت المنظمة الدولية من أجلها."

XS
SM
MD
LG