Accessibility links

إيران تحمل إسرائيل والدول الغربية مسؤولية التفجيرين الانتحاريين في زاهدان


حملت طهران إسرائيل والدول الغربية مسؤولية التفجيرين الانتحاريين اللذين وقعا في مدينة زاهدان جنوب شرق إيران وأوديا بحياة 27 شخصا، يأتي هذا رغم تنديد الاتحاد الأوربي والأمم المتحدة وواشنطن بتلك التفجيرات.

وقد أعلنت قوات الأمن الإيرانية أنها قتلت ستة ممن وصفتهم بالمجرمين، في اشتباكات في مدينة زاهدان، حيث وقع التفجيران، كما اعتقلت 40 آخرين بتهمة إثارة الاضطرابات في إقليم سيستان بلوشستان.

ونقل الموقع الإلكتروني للتلفزيون الإيراني عن نائب وزير الداخلية الإيرانية علي عبد الله قوله إن منفذي التفجيرات تلقوا تدريبات في الخارج ولهم علاقات بالدول الغربية، على حد وصفه.

فيما ذهب علاء الدين بورجردي عضو مجلس الشورى الإيراني أبعد من ذلك ليوجه أصابع الاتهام إلى المخابرات الباكستانية التي قال إن لديها علاقات بهؤلاء الإرهابيين.

وكانت جماعة جند الله قد أعلنت مسؤوليتها عن التفجيرين، وقالت إنها استهدفت مجموعة من الحرس الثوري الإيراني انتقاما لمقتل زعيمها عبد الملك ريغي.

XS
SM
MD
LG