Accessibility links

إدانة محلية ودولية لاستهداف عناصر الصحوة في بغداد والأنبار


أدان الائتلاف الوطني العراقي التفجيرين الانتحاريين اللذين استهدفا قيادات ومنتسبي الصحوة في بغداد والأنبار اليوم الأحد.

ووضع رئيس المجلس الأعلى الإسلامي عمار الحكيم التفجيرين في إطار الاعمال التي تهدف إلى تشتيت وحدة العراق والعراقيين وضرب إرادتهم في الوقوف ضد أهداف القاعدة، حسب ما جاء في بيان صدر عن المجلس.
وأضاف الحكيم في البيان إن ما وصفها بالجرائم البشعة ستزيد قناعة العراقيين بعداء تلك العصابات لطموحاتهم في ترسيخ النظام الديمقراطي.

من جانبها، انتقدت عضو الائتلاف الوطني مريم الريس أداء الأجهزة الامنية وغياب التنسيق فيما بينها وقالت في حديث لـ"راديو سوا" إن المعلومات الإستخباراتية ليست بالمستوى المطلوب وأنها لا تتعاون بالمستوى المطلوب.

تقرير مراسلة "راديو سوا" في بغداد نادية بشير:
XS
SM
MD
LG