Accessibility links

logo-print

السفيرة الأميركية في لبنان تتحدث عن أهمية الاستقرار في لبنان


قالت مورا كونيللي السفيرة الأميركية الجديدة في لبنان، إن استقرار لبنان مهم بالنسبة للولايات المتحدة. وأضافت السفيرة خلال الجلسة التثبيت التي عقدتها لجنة الشؤون الخارجية في مجلس الشيوخ، قائلة:

"عندما أعلن الرئيس أوباما أن السلم مصلحة قومية للولايات المتحدة، ربط مصالحنا بصفة وثيقة بمصالح لبنان أكثر من أي وقت مضى، وعليه، فإن الاستقرار في لبنان مهم بالنسبة لنا. لما كنت في آخر منصب لي كنائب لمساعد وزيرة الخارجية لشؤون الشرق الأدنى، كان لي الشرف أن أشارك في مجهودات السيناتور جورج ميتشل وفريقه. لو تم تثبيتي سأواصل دعم مجهودات السيناتور ميتشل بكل طريقة ممكنة لجمع كل الأطراف حول طاولة المفاوضات".

وحرصت السفيرة الأميركية الجديدة على التأكيد أن بلادها تساعد القادة اللبنانيين الذين يعملون كي تبسط الدولة سلطتها على كامل أراضيها، قائلة في هذا الشأن:

"لقد تم توجيه المساعدات الأميركية للبنان خلال الخمس سنوات الماضية بصورة شفافة لدعم تطلعات أولئك القادة اللبنانيين الذين يريدون بناء لبنان قوي، ويسعون كي تبسط الدولة سلطتها عبر كامل أراضيها".



العلاقات بين بيروت ودمشق
على صعيد آخر، قالت واشنطن إن تحسين العلاقات بين بيروت ودمشق يحتاج لاتخاذ إجراءات متبادلة لتعزيز الثقة بينهما، كما يتطلب اتخاذ قرارات مهمة وصعبة.
التفاصيل في تقرير سمير نادر مراسل "راديو سوا" في واشنطن:
XS
SM
MD
LG