Accessibility links

logo-print

اقتراب عاصفة استوائية يهدد عمليات احتواء التسرب النفطي


يراقب المسؤولون الأميركيون عاصفة استوائية مصحوبة بأمطار غزيرة ورياح قوية بالقرب من ساحل جمهورية الدومينيكان. وتشير توقعات الأرصاد الجوية إلى أن العاصفة تتحرك نحو الغرب وأن هناك احتمالا بنسبة 60 بالمئة في أن تتحول إلى إعصار استوائي في غضون أيام قليلة.

وقال الأدميرال في خفر السواحل تيد آلن الذي يشرف على عملية معالجة تسرب النفط في خليج المكسيك، إنه إذا حدث ذلك، فإن العمل في إغلاق البئر تماما قد يتأجل إلى أجل غير مسمى وأضاف: "يمكن أن نتوقع فجوة تتراوح ما بين عشرة إلى 14 يوما في أي من العمليات التي نقوم بها، سواء كان ذلك عملية احتواء أو الاستمرار في الحفر. لذا فإن هذه قضية كبيرة."

ويراقب المهندسون والعلماء غطاء فتحة البئر الذي أدى إلى وقف تدفق النفط وتسرب الغاز الطبيعي لنحو أسبوع.

وقال آلن إن السؤال الكبير المطروح هو ما إذا يتعين فتح الغطاء لتقليل احتمال إلحاق أضرار بالبئر وقال: "هل سيكون من الأفضل تخفيف الضغط داخل البئر للسماح بخروج بعض الهايدروكربونات في الجو، من أجل التأكد من أن هناك خطرا أقل على فتحة البئر."

ويأمل العاملون في معالجة مشكلة البئر في القيام بالخطوة النهائية لإغلاق البئر تماما في أواخر الشهر الجاري.
XS
SM
MD
LG