Accessibility links

عباس ينتقد فشل حركة فتح في الاتفاق على مرشحين للانتخابات المحلية


حذر رئيس السلطة الفلسطينية محمود عباس اليوم الخميس حركة فتح التي يتزعمها من "أن أيامها ستكون معدودة اذا لم ترتب بيتها الداخلي"، منتقدا فشل الحركة في الاتفاق على مرشحين للانتخابات المحلية التي كان من المقرر أن تجرى في يوليو/ تموز الجاري، بعدما قررت فتح تأجيلها إلى أجل غير مسمى لأنها لم تتوصل إلى اتفاق بخصوص مرشحيها للانتخابات.

ونقلت وكالة رويترز عن مسؤول حضر اجتماع المجلس الثوري لحركة فتح في رام الله، أشارته إلى أن عباس قال للمجلس: "يجب أن نحاسب أنفسنا على ما جرى". واعتبر عباس أن هذا الامتحان لا يبشر بخير لكل من هو مسؤول في فتح.

ويحذر بعض زعماء فتح من أن الحركة تعاني من ضعف حتى في الضفة الغربية. وأضافت رويترز أن بعض مسؤولي فتح يعترفون بأن سلام فياض رئيس الوزراء الفلسطيني المستقل الذي عينه عباس في عام 2007 يكتسب شعبية بين الفلسطينيين في الضفة الغربية لنجاحه في فرض القانون والنظام وتحسين الاقتصاد.

يذكر أن عباس كان قد أعلن في افتتاح أعمال المجلس الثوري عن بدء مشاورات لإجراء تغييرات في تشكيلة الحكومة التي يرأسها فياض.

XS
SM
MD
LG