Accessibility links

الأمم المتحدة تحث فنزويلا على التحاور مع كولومبيا لحل خلافاتهما


طالبت الأمم المتحدة الخميس كلا من كولومبيا وفنزويلا حل خلافاتهما بالحوار وذلك بعد إعلان كاراكاس قطع علاقاتها الدبلوماسية مع جارتها بوغوتا.

وقال المتحدث باسم الأمم المتحدة مارتن نيسركي إن "الأمين العام بان كي مون وجه نداء إلى الاعتدال من قبل جميع الأطراف كي يمكن حل الوضع بطريقة سلمية".

بدورها، شددت واشنطن إن قطع العلاقات الدبلوماسية بين فنزويلا وكولومبيا ليس الطريقة الملائمة لحل الخلافات بين الدولتين.

وقال المتحدث فيليب كراولي "إن من المهم للبلدين أن يعملا على تخفيف حذرهما المتبادل وأن يفيا بالتزاماتهما في إطار معاهدات مكافحة الإرهاب وقرارات الأمم المتحدة ومنظمة الدول الأميركية".

وكان الرئيس الفنزويلي هوغو تشافيز قد أعلن الخميس قطع العلاقات الدبلوماسية بين بلاده وكولومبيا، بعدما كررت بوغوتا أمام منظمة الدول الأميركية أن زعماء حركات تمرد كولومبية موجودون في فنزويلا.

وقال تشافيز خلال مؤتمر صحافي عقده إلى جانب مدرب المنتخب الأرجنتيني لكرة القدم دييغو مارادونا في القصر الرئاسي في ميرافلوريس "أعلنها والدمعة في قلبي: فنزويلا تقطع منذ الآن كل علاقاتها مع الحكومة الكولومبية".

كما طلبت كاراكاس من الإكوادور، الرئيسة الحالية لاتحاد دول أميركا الجنوبية الدعوة إلى عقد اجتماع عاجل لوزراء خارجية الاتحاد من أجل التنديد بما وصفتها بالاعتداءات الخطيرة لبوغوتا على كاراكاس.

XS
SM
MD
LG