Accessibility links

logo-print

كلينتون تطالب منتدى آسيان بتقديم الدعم لتطبيق العقوبات الدولية على كوريا الشمالية


دعت وزيرة الخارجية هيلاري كلينتون الجمعة كوريا الشمالية إلى العدول عما وصفته بالحملة الاستفزازية والسلوك الخطير إذا أرادت تحسين علاقاتها مع جيرانها والولايات المتحدة.

وطالبت الدول المشاركة في المنتدى الإقليمي حول الأمن في آسيا (آسيان) المنعقد في هانوي بتقديم الدعم لتطبيق عقوبات الأمم المتحدة على كوريا الشمالية.

وقالت كلينتون إن استقرار المنطقة يعتمد على تغيير كوريا الشمالية لسلوكها.

الضغط على ميانمار

وفي شأن آخر، حثت كلينتون المجتمعين على الضغط على ميانمار للتخلي عن أي تعاون في مجال الأسلحة النووية مع كوريا الشمالية.

كما انتقدت كلينتون الحكومة العسكرية في ميانمار بسبب انتهاكات حقوق الإنسان ودعت إلى أن تكون الانتخابات المرتقبة في البلاد حرة ونزيهة.

وقالت إن آسيا والمنتدى الإقليمي حول الأمن المنبثق عنها هي عناصر مهمة من اجل الأمن والازدهار في آسيا، مشيرة إلى أن واشنطن تريد دعم هذه المؤسسات والعمل بشكل وثيق اكبر معها.

ويشارك في المنتدى 27 دولة كأعضاء إلى جانب الدول العشر الأعضاء في رابطة دول جنوب شرق آسيا (ميانمار وفيتنام وتايلاند وماليزيا وسنغافورة واندونيسيا والفيليبين ولاوس وكمبوديا وسلطنة بروناي).

كما تشارك الدول الست المشاركة في المفاوضات المعطلة حاليا حول البرنامج النووي لبيونغ يانغ، أي الولايات المتحدة والكوريتان والصين واليابان وروسيا.

تجميد 100 حساب مصرفي

على صعيد آخر، تعتزم واشنطن تجميد 100 حساب مصرفي في الخارج يشتبه في أنها تستخدم لعمليات غير مشروعة لحساب بيونغ يانغ، حسب ما أعلنت وسائل إعلام كورية جنوبية الجمعة.

وأوردت صحيفة جوغانغ ايلبو الواسعة الانتشار نقلا عن مصدر دبلوماسي أن "الموجودات في هذه الحسابات تعود على ما يبدو لنظام كيم جونغ ايل، وهذا سيشكل ضربة موجعة لكوريا الشمالية".

ونقلت وسائل إعلام كورية جنوبية أخرى بالإضافة إلى وكالة الأنباء يونهاب هذه المعلومات، بحسب مصادر مشابهة.

XS
SM
MD
LG