Accessibility links

الملحن دلشاد محمد سعيد: عدم استقرار الأوضاع أثر سلبا على الموسيقى العراقية


قال الملحن والعازف دلشاد محمد سعيد إن عدم استقرار الأوضاع السياسية في البلد أثر بشكل سلبي للغاية على المستوى الفني للموسيقى العراقية.

جاء ذلك في تصريحات أدلى بها الملحن دلشاد لـ"راديو سوا" على هامش مشاركته في مهرجان دهوك الثقافي الثالث الذي قدم فيه مقطوعات موسيقية تراثية وعالمية بحضور جماهير غفيرة.

وأعلن الفنان دلشاد أن زيارته إلى مدينته دهوك تهدف أساسا إلى المشاركة في المهرجان ومتابعة مشروعه الفني الخاص بافتتاح أكاديمية موسيقية في المدينة.

وعن تقييمه لمستوى الموسيقى في البلاد بعد سقوط نظام صدام حسين، قال دلشاد إن مرحلة ما قبل السقوط "شهدت اتجاها صحيحا للإعداد الفني بالرغم من مضايقات أجهزة السلطة آنذاك".

وانتقد دلشاد عددا من القنوات التلفزيونة التركية والعربية التي قال إنها تستخدم مقاطع موسيقية ألفها دون الحصول على موافقته أو على منحه حقوقه الأدبية.

وولد الملحن وعازف آلة الكمان دلشاد محمد سعيد عام 1958 في محافظة دهوك حيث أسس فرقة دهوك الموسيقية في بداية الثمانينيات من القرن الماضي وقدم أعمالا موسيقية ناجحة معها.

درس الموسيقى في بغداد وكان عضوا في فرقة الإذاعة والتلفزيون الموسيقية ثم عضوا في الفرقة السمفونية الوطنية العراقية.

أكمل دلشاد دراسته الموسيقية العليا في جامعة ويلز في بريطانيا ليستقر في النمسا ويكمل دراسته في أكاديمية "موزارت".

وألف دلشاد العديد من المعزوفات والمقطوعات الموسيقية كما عزف مع أشهر الفنانين العراقيين والأجانب داخل العراق وفي عدد من العواصم الدولية.

تقرير خوشناف جميل مراسل "راديو سوا" في دهوك:
XS
SM
MD
LG