Accessibility links

واشنطن تجدد تأييدها لعمل المحكمة الدولية الخاصة بالتحقيق في اغتيال الحريري


أعربت الولايات المتحدة عن تأييدها لعمل المحكمة الدولية المعنية بالتحقيق في اغتيال رئيس مجلس الوزراء اللبناني الأسبق رفيق الحريري، لاسيما بعد التصريحات التي أدلى بها أمين عام حزب الله حسن نصر الله الذي اعتبر فيها أن المحكمة مشروع إسرائيلي سيستخدم ضد حزبه في فصل الخريف المقبل.

وأكد جون ساليفان المتحدث الرسمي باسم دائرة الشرق الأدنى وشمال إفريقيا في وزارة الخارجية لمراسل "راديو سوا" في واشنطن سمير نادر على الدعم الأميركي الكامل للمحكمة والتعبير عن ثقة واشنطن حيال مواصلة عملها المنهجي والمحترف.

وقال إن الولايات المتحدة ستبقى داعمة قوية لدور المحكمة وعملها لإنهاء الإفلات من العقاب المتعلق بالاغتيالات السياسية في لبنان.

وأعرب ساليفان عن ثقة الحكومة الأميركية في أن تقدم محكمة إلى العدالة المسؤولين عن تمويل وتخطيط وتنفيذ جريمة اغتيال الحريري، وأشار إلى أن هذا الأمر سيساعد لمنع حدوث اغتيالات سياسية في المستقبل في لبنان.

وكان أمين عام حزب الله حسن نصر الله، قد قال في مؤتمر صحافي الخميس إن القرار الظني المتوقع صدوره عن المحكمة الدولية الخاصة بلبنان في جريمة اغتيال رفيق الحريري سيتهم عناصر غير منضبطة من حزبه.

واغتيل الحريري في فبراير/شباط 2005، ونقلت أوساط إعلامية عربية وأجنبية وسياسية لبنانية خلال العام الفائت معلومات توقعت توجيه الاتهام في الجريمة إلى عناصر في حزب الله.

XS
SM
MD
LG