Accessibility links

logo-print

دولة القانون تقلل من أهمية تصريحات الوطني العراقي الرافضة لتجديد ولاية المالكي


قلل ائتلاف دولة القانون من أهمية تصريحات حليفه الوطني العراقي الرافضة لتجديد ولاية رئيس الحكومة الحالية نوري المالكي.

فقد أعرب عضو مجلس النواب عن ائتلاف دولة القانون علي الشلاه عن اعتقاده بقرب إعلان مرشح التحالف الوطني لمنصب رئيس الوزراء، نتيجة الاتفاق الذي تم بين ائتلافه والتيار الصدري، قائلا إنه "حصل تفاهم واضح بين دولة القانون والتيار الصدري وسينعكس ذلك على اختيار رئيس التحالف الوطني ومرشحه لمنصب رئيس الوزراء."

بالمقابل أكد المستشار الإعلامي للمجلس الأعلى الإسلامي في العراق باسم العوادي مطالبة الائتلاف الوطني دولة القانون بطرح مرشح بديل للمالكي.

وتعليقا على ما ذكره العوادي عزا النائب عن دولة القانون حيدر العبادي أسباب رفض تجديد المالكي إلى رغبة بعض الأطراف في الحصول على منصب رئيس الوزراء حسب قوله.

واستبعد عضو الائتلاف الوطني والقيادي في المجلس الأعلى محمد البياتي انهيار التحالف مع دولة القانون، مؤكدا وجود إجماع وطني لرفض تجديد ولاية المالكي، حسب قوله.

وبدوره أكد النائب العبادي تأثير حجم ائتلافه والتيار الصدري في اتخاذ القرارات داخل التحالف الوطني.

وأشار ممثل التيار الصدري في مجلس النواب السابق فوزي أكرم ترزي إلى حرص أطراف التحالف الوطني على تماسك وحدته، قائلا إن "هناك تنسيق بين أطرافه على الرغم من مروره بفتور وحالة من التريث."

هذا وشهدت الساحة العراقية في الآونة الأخيرة صدور تصريحات متضاربة من دولة القانون ونظيره الوطني العراقي بخصوص اتفاق الائتلافين على اختيار المرشح لمنصب رئيس الوزراء.

تقرير مراسل "راديو سوا" علاء حسن:
XS
SM
MD
LG