Accessibility links

logo-print

استطلاع: 60 في المائة من أطفال بابل يتعرضون للضرب في منازلهم


بين استطلاع أجراه مركز بابل لحقوق الإنسان والتطور المدني حول واقع الطفولة أن نسبة 60 في المائة من الأطفال تتعرض في أغلب الأحيان للضرب من قبل الوالدين بسبب أخطاء يرتكبونها.

وأشار الاستطلاع إلى أن 24 في المائة منهم يتعرضون للضرب في بعض الأحيان، بينما يتعرض 11 في المائة منهم للضرب بصفة أقل.

في حين رفضت نسبة خمسة في المائة ممن شملهم الاستطلاع الإجابة على سؤال الاستطلاع.

وقالت منسقة المركز مها الخطيب لـ"راديو سوا" إن الاستطلاع الذي شمل ثلاثة آلاف طفل في عدد من أقضية ونواحي محافظة بابل أوضح أن 45 في المائة تتعرض للضرب بصورة دائمة من قبل المعلمين والمدرسين، وأن 34 في المائة يتعرضون للضرب أحيانا، وأن 21 في المائة نادرا ما يتعرضون للضرب في المدارس.

وقد بين الاستطلاع أن نسبة تعرض الصبيان للضرب أو التعنيف أكثر من الفتيات، سواء في البيت أو في المدرسة، حيث بلغت نسبة الذكور 56 في المائة، حسب المركز.

وقد راعى الاستطلاع التوزيع بين المناطق الريفية والحضرية وبين المستوى الاقتصادي في كل منهما. وتراوحت أعمار المشاركين في الاستطلاع بين 10 سنوات إلى 12 سنة.
XS
SM
MD
LG