Accessibility links

logo-print

ميتشل حذر عباس من إضاعة الوقت وحثه على البدء بالمفاوضات المباشرة


حث المبعوث الأميركي الخاص إلى الشرق الأوسط جورج ميتشل رئيس السلطة الفلسطينية محمود عباس على البدء بالمفاوضات المباشرة مع الحكومة الإسرائيلية وعدم التعويل على أي تغيير قريب في قيادة رئاسة الوزراء الإسرائيلية.

وقالت وثيقة فلسطينية وزعت داخليا وحصلت وكالة اسوشيتدبرس على نسخة منها، إن ميتشل حذر الرئيس عباس بأنه يتوجب عليه التحرك بسرعة للدخول في المفاوضات المباشرة إذا كان يريد الحصول على مساعدة الرئيس بارك أوباما لقيام الدولة الفلسطينية.

وأشارت الوثيقة والتي نشرت الصحافة الإسرائيلية مقتطفات منها، أن ميتشل اخبر عباس بضرورة اغتنام الفرصة وعدم إضاعة الوقت على "أمل حدوث تغيير" باستبدال شخص رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو في المدى القريب.

وكان عباس قد أبدى استعداده لإجراء مفاوضات مباشرة مع إسرائيل بعد الاتفاق على مرجعية واضحة ومحددة للتفاوض، وهي حدود الأراضي الفلسطينية المحتلة عام 1967 ووقف الاستيطان.

ورحب عباس ببيان الاتحاد الأوروبي الذي يدعو لاستئناف المفاوضات المباشرة على أساس حل الدولتين.

وأكد أن اجتماعه مع الملك عبد الله الثاني جاء في إطار التنسيق المشترك قبل اجتماع لجنة المتابعة العربية بخصوص تقييم المفاوضات مع إسرائيل. وقال عباس للصحافيين في عمان "نحن مستعدون للمفاوضات وسبق أن فاوضنا الحكومات الإسرائيلية بشكل مباشر أكثر من مرة، لماذا لا نريد المفاوضات؟. نحن لا نتهرب منها".

وحض رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتانياهو الاثنين الفلسطينيين على الدخول "من دون تأخير" في مفاوضات مباشرة مع إسرائيل.

واتهم السلطة الفلسطينية برئاسة عباس بـ"أنها تريد التهرب من المفاوضات المباشرة".
XS
SM
MD
LG