Accessibility links

logo-print

شركات نفط عالمية تزيل الألغام من مواقع عملها في البصرة


أعلن المركز الإقليمي لشؤون الألغام في الجنوب قيام شركات النفط العالمية التي رست عليها عقود التراخيص بتوقيع عقود مع شركات محلية في البصرة من أجل تطهير مناطق عملها من الألغام والمخلفات الحربية.

وقال مدير المركز نبراس فاخر إن تلك المشاريع تتضمن تخليص بعض الآبار النفطية القديمة من الألغام والمقذوفات غير المنفلقة.

وأوضح فاخر في تصريح لـ"راديو سوا" وجود مشروع تقوم بتنفيذه إحدى الشركات التجارية لصالح شركة BP البريطانية ويتضمن تطهير مساحات من منطقتي الرميلة الشمالية والجنوبية من الألغام والمقذوفات الحربية غير المنفلقة، بالإضافة إلى مشروع آخر لصالح شركة شل العالمية يهدف إلى تطهير بعض الآبار والطرق القديمة في حقل مجنون والمناطق القريبة منه من المخلفات الحربية حتى تتمكن تلك الشركات من ممارسة أعمالها بشكل آمن.

كما أعلن فاخر أن وزارة الدفاع بدورها تقوم بتنفيذ سبعة مشاريع بالتعاون مع وزارة البيئة لإزالة الألغام في البصرة أحدها يهدف لتنظيف المناطق الساحلية القريبة من ميناء أم قصر من الألغام الأرضية المضادة للأفراد.

يذكر أن محافظة البصرة تحتل المرتبة الأولى على مستوى العراق من حيث كثرة الألغام والمخلفات الحربية الموجودة على أراضيها، ويتركز وجود تلك المخلفات في أقضية أبي الخصيب وشط العرب والفاو والزبير.

وتعود هذه الألغام إلى فترة الحرب العراقية الإيرانية وكذلك حرب الخليج الثانية.

تقرير ماجد البريكان مراسل "راديو سوا" في البصرة:
XS
SM
MD
LG