Accessibility links

السلطات اللبنانية تستجوب مهندسا ألمانيا للاشتباه بتجسسه لصالح اسرائيل


استجوبت السلطات اللبنانية اليوم الثلاثاء مهندسا ألمانيا يعمل في شركة لتصنيع الألبان والحليب بعد الاشتباه بتجسسه لصالح اسرائيل.

وقال متحدث باسم وزارة الخارجية الألمانية إن الوزارة أجرت اتصالا مع الشخص الألماني المعني مشيرة إلى أن السلطات اللبنانية لم تقم بتوقيفه حتى الآن.

وأكد مسؤولون لبنانيون رفضوا الكشف عن أسمائهم انه جرى استجواب المهندس للاشتباه بتجسسه لصالح اسرائيل.

من ناحيته قال مسؤول إداري في شركة الألبان التي يعمل فيها المهندس الألماني، إن القوى الأمنية اللبنانية استجوبت المهندس، مؤكدا أن التحقيقات لم تنته بعد.

وقال موظف لبناني في مصانع الشركة التي تعرضت خلال نزاع عام 2006 بين اسرائيل وحزب الله إلى غارات مكثفة أدت إلى تدميرها انه تم قطع خطوط الانترنت عن جهاز الكومبيوتر الذي يملكه المهندس الألماني، فيما أكد المسؤولون اللبنانيون إجراء عملية مراجعة وتدقيق لكل المعلومات حول هذا المهندس.

ويعمل المهندس الألماني في مصنع للألبان في البقاع شرق لبنان منذ عام 2009، علما بأنه متواجد في لبنان منذ حوالي 12 عاما.

يذكر أن السلطات اللبنانية تنفذ منذ شهر ابريل/ نيسان عام 2009 حملة واسعة ضد شبكات تجسس إسرائيلية أوقف خلالها أكثر من 70 شخصا بينهم عناصر من الشرطة والجيش كانوا مزودين بأجهزة تكنولوجية متقدمة.

وكان القضاء اللبناني قد أصدر ثلاثة أحكام بالإعدام في حق ثلاثة من المتهمين بالتجسس لإسرائيل، كما أوقفت السلطات مؤخرا ثلاثة لبنانيين يعملون في قطاع الاتصالات للاشتباه في تعاملهم مع اسرائيل.

يذكر أن لبنان كان قد تقدم بتقرير إلى الأمم المتحدة في الأسبوع الماضي عن شبكات التجسس المفترضة التي تنشط على أراضيه لحساب اسرائيل.

XS
SM
MD
LG