Accessibility links

logo-print

إرجاء جلسة لمجلس الشيوخ الأميركي حول لوكربي إلى أجل غير مسمى


أعلن السناتور الديموقراطي روبرت مينينديز أن لجنة الشؤون الخارجية في مجلس الشيوخ الأميركي أرجأت إلى اجل غير مسمى جلسة كانت مقررة يوم غد الخميس حول دور شركة BP في الإفراج عن الليبي عبد الباسط المقرحي.

وتتعرض BP لاتهامات بممارسة ضغوط على السلطات البريطانية للافراج عن المقرحي، المحكوم الوحيد في قضية لوكربي، لتيسير توقيع عقد للتنقيب عن النفط قبالة السواحل الليبية، الأمر الذي نفته السلطات الاسكتلندية.

وكان وزير العدل البريطاني السابق جاك سترو قد رفض الإدلاء بشهادته أمام لجنة مجلس الشيوخ الأميركي في إطار القضية نفسها.

وحكم على المقرحي في عام 2001 بالسجن المؤبد في اسكتلندا بعد إدانته بتفجير طائرة بوينغ 747 مملوكة لشركة PanAm الأميركية عام 1988 فوق مدينة لوكربي الاسكتلندية، مما أدى إلى مقتل 270 شخصا غالبيتهم من الأميركيين.

وأطلقت اسكتلندا سراح المقرحي في شهر أغسطس/آب الماضي لأسباب صحية، رغم معارضة الولايات المتحدة الشديدة وانتقادها المتكرر للقرار لاسيما بعد الكشف مؤخرا عن أن المقرحي بإمكانه أن يعيش عشرة أعوام بعد أن كان الأطباء قد برروا قرار الإفراج عنه بأنه لن يعيش لأكثر من ثلاثة أشهر بسبب إصابته بمرحلة متأخرة من مرض السرطان.

XS
SM
MD
LG