Accessibility links

إسرائيل تمدد فترة حظر الإطلاع على الأرشيف الحكومي مخافة الكشف عن وثائق حرب 56 وبرنامجها النووي


قررت السلطات الإسرائيلية تمديد سريان فترة حظر الاطلاع على الأرشيف الحكومي 20 عاما، لتصبح 70 عاما، على ما أفاد مصدر حكومي اليوم الأربعاء.

وتتعلق الوثائق التي يشملها القرار بشكل رئيسي بالجيش وأجهزة الاستخبارات خلال أول عقدين من عمر دولة إسرائيل التي انشئت في عام 1948.

وقال مدير الأرشيف الوطني يهوذا فروندليتش إن "مفعول السرية على هذه الوثائق من الأرشيف سيظل ساريا خشية انتهاك خصوصية الأشخاص المذكورين فيها أو أقربائهم".

وأضاف أنه "ينبغي أيضا الحفاظ على سرية المعلومات المتعلقة بأمن الدولة" مع الأخذ في الاعتبار المخاطرة التي قد تتخذها إسرائيل من خلال إمكانية اتهامها بانتهاك القانون الدولي في حال الكشف عن هذه الوثائق.

وأشار إلى أنه "في عدد من الدول الغربية، "يتم الحفاظ على سرية وثائق الدولة على مدى 70 عاما أو أكثر من ذلك"، حسب قوله.

وتشمل هذه الوثائق على وجه الخصوص الحرب على مصر عام 1956، التي شنتها إسرائيل بالتنسيق مع فرنسا وبريطانيا، إضافة إلى قضايا تجسس ووثائق تعود إلى بداية البرنامج النووي الاسرائيلي.

وذكرت صحيفة هارتس الإسرائيلية أن رئيس الوزراء بنيامين نتنياهو قرر قبل أسبوعين تمديد فترة سرية الأرشيف الحكومي بعد ضغوط مارستها أجهزة الاستخبارات.

ومن ناحيته ندد عالم التاريخ الإسرائيلي توم سيغيف بهذه الخطوة معتبرا أنها تترجم "جنوحا معاديا للديموقراطية" داخل المجتمع الإسرائيلي.

وقال سيغيف إنه "اذا كان من المشروع عدم الكشف عن بعض الأسماء والحفاظ على السرية في المواضيع فائقة الحساسية، فإن المنع الكامل لنشر هذه الوثائق أو حتى الاطلاع عليها دليل على مسار معاد للديموقراطية مثير للقلق، وعلى رغبة في تغطية أخطاء، إن لم نقل جرائم ارتكبت خلال الحروب السابقة".

وبدورها نددت جمعية الحقوق المدنية في إسرائيل بالإجراء الجديد واصفة إياه بأنه "عشوائي وغير مبرر".

وكانت هيئة الأرشيف الوطني في إسرائيل قد بدأت في عام 1995 مباشرة أنشطة الرقابة على وثائق رسمية تتعلق بتهجير الفلسطينيين خلال الحرب الأولى بين العرب وإسرائيل في عام 1948.

ونشرت الهيئة أربعة آلاف صفحة لاتفاقيات تتعلق باجتماعات الحكومة الإسرائيلية المؤقتة بين شهري مايو/أيار عام 1948 الذي يشكل تاريخ تأسيس الدولة وشهر أبريل/نيسان من العام التالي، إلا انها نقحت مقاطع تتعلق بتهجير أكثر من 700 ألف فلسطيني هربوا من أمام الجيش الإسرائيلي أو طردوا من منازلهم.

XS
SM
MD
LG