Accessibility links

مقتل ثلاثة جنود في انفجار سيارة مفخخة يقودها انتحاري في الشرقاط


أسفر انفجار سيارة مفخخة يقودها انتحاري صباح الخميس إلى مقتل ثلاثة جنود في هجوم استهدف سرية للجيش العراقي في قضاء الشرقاط التابع لمحافظة صلاح الدين.

وقال ضابط رفيع في شرطة الشرقاط رفض الكشف عن هويته ل "راديو سوا" إن الانتحاري استهدف حوالى الثامنة صباحا مقر سرية عسكرية في قرية كنعوف الواقعة في الجانب الشرقي من قضاء الشرقاط.

وأضاف الضابط أن قوات الجيش أطلقت النار على الانتحاري في محاولة منها لإيقافه إلا أنه تمكن من الوصول إلى بوابة المقر وتفجير سيارته ما أدى إلى إصابة نحو 20 شخصا معظمهم من المدنيين.

كما قتل شرطي وأصيب اثنان آخران في انفجار عبوة ناسفة ألصقت بسيارة تابعة لموكب العميد دحام الجبوري أحد ضباط شرطةِ نينوى في ناحية القيارة جنوب مدينة الموصل والذي لم يصب الجبوري بأذى حسب مصدر في قيادة شرطة نينوى.

وفي حادثٍ منفصل قتلت قوات تابعة لشرطة حماية الأنابيب النفطية عن طريق الخطأ شرطيا على الخط الإستراتيجي القريب من ناحية المحلبية غرب مدينة الموصل، وقال مصدر أمني رفض ذكر اسمه أن الشرطي الذي كان في إجازته سلك الطريق المخصص للقوات الأمنية للتوجه إلى مقر شرطة حماية الأنابيب أثناء وقوف عناصر من الشرطة لاستلام رواتبهم فقام الحراس بإطلاق النار عليه اشتباها منهم بأنه انتحاري.

فيما أسفر انفجار عبوة ناسفة كانت مزروعة أمام منزل جندي في ناحية زمار غرب الموصل عن إصابة زوجته بجراح، حسبِ مصدر أمني في المحافظة

تقرير مراسل "راديو سوا" في نينوى أحمد الحيالي:
XS
SM
MD
LG