Accessibility links

قـُبيل تقديمه ملف العراق إلى مجلس الأمن ملكرت يبحث مع الهاشمي آخر المستجدات


استعرض نائب رئيس الجمهورية طارق الهاشمي مع أد ملكرت ممثل الأمين العام للأمم المتحدة آخر مستجدات الأوضاع في البلد والتقرير الذي سيقدمه ميلكرت أمام مجلس الأمن في جلسة الرابع من آب/ أغسطس المقبل حول الوضع في العراق.

وشدد الهاشمي لدى استقباله ميلكرت الخميس على ضرورة تضافر جهود جميع الفرقاء لحل أزمة تشكيل الحكومة في إطار المعايير الديمقراطية، وفقا لبيان صادر عن مكتب الهاشمي الإعلامي.

ودعا الهاشمي الجميع إلى الاعتراف بما وصفه بحق العراقية كونها الفائزة بالانتخابات والتركيز على الآلية التي سيتم من خلالها إدارة الدولة خلال السنوات الأربع القادمة، مضيفا أن الأخطاء التي ارتكبتها المحكمة الاتحادية نسفت نتيجة الانتخابات وحق العراقية في تشكيل الحكومة ما يستدعي التأكيد على إصلاح النظام القضائي، على حد تعبيره.

من جانبه، بين ملكرت أن أعضاء مجلس الأمن يتوقعون تقريرا إيجابيا عن العراق، ولكن التقرير سيكون مفاجئا لهم، حسب بيان مكتب الهاشمي.

وشدد ميلكرت على ضرورة أن تتفق القوائم جميعها على اختيار مرشح واحد له الأغلبية ليبدأ بتشكيل الحكومة وأن يقر الجميع بمن فيهم رئيس الحكومة نوري المالكي بأن الحكومة الحالية هي حكومة تصريف أعمال، مشيراً إلى أنه سيذكر ذلك في تقريره ويؤكد عليه، وفقا لما ذكره مكتب الهاشمي.


XS
SM
MD
LG