Accessibility links

logo-print

حنين قدو يدعو الحكومة إلى اتخاذ إجراءات لحماية الأقليات


اتهم ممثل طائفة الشبك في البرلمان السابق حنين قدو جهات لم يسمها باستهداف أبناء المكون الشبكي بسبب ما وصفه بالفلتان الأمني.

وفي حديث مع "راديو سوا" أكد قدو وجود "فراغ أمني وفلتان أمني وأن المنطقة تحت السيطرة الكاملة للبيشمركة والآسايش وبالتالي يتعرض الشبك للإضطهاد من قبل بعض الجماعات المسلحة والإرهابية وربما بعض الأحزاب أيضا."

وشدد قدو على ضرورة اتخاذ الحكومة المركزية إجراءات لحماية الأقليات، لأن الهدف الأساس هو إفراغ البلاد ومنطقة سهل نينوى من الأقليات أو محاولة دفعها باتجاه بعض الأحزاب للمطالبة بحمايتها بعد عجز الحكومتين المركزية والمحلية عن حماية الشبك والمسيحيين والأيزيديين في سهل نينوى، حسب تعبيره.

يشار إلى أن التقارير التي تصدرها منظمات محلية ودولية معنية بحقوق الإنسان تؤكد صعوبة الأوضاع التي تعاني منها الأقليات في البلاد والتي أجبرت عددا كبيرا منهم على الهجرة إلى دول الجوار وغيرها من دول العالم.

تقرير مراسلة "راديو سوا" في بغداد نادية بشير:
XS
SM
MD
LG