Accessibility links

logo-print

قانون تجريم ضرب الأبناء يثير سخط الآباء في تونس


يدور جدل كبير يدور هذه الأيام بين التونسيين مرده قانون جديد يجرم ضرب الأبناء.

ففي حين عارض البعض هذا القانون واعتبره مخالفا للتقاليد الاجتماعية وتحريضا وتقويضا لسلطة الآباء، رأى آخرون أن المصادقة على القانون تهدف إلى تأمين الحرمة الجسدية للطفل والتي يكفلها الدستور التونسي.

ولقي القانون ترحيبا تونسيا واسعا رغم حالة الرفض التي جوبه بها في أوساط اجتماعية كثيرة. تفاصيل أكثر في التقرير التالي من تونس:

XS
SM
MD
LG