Accessibility links

الرئيس اليمني يتهم الحوثيين بأن لهم أجندة خارجية ويدعو قطر لإقناعهم بالالتزام باتفاق الهدنة


اتهم الرئيس اليمني علي عبد الله صالح اليوم السبت المتمردين الحوثيين بأن لهم أجندة خارجية ويرفضون السلام، مجددا التزامه باتفاق الهدنة والنقاط الست الموقع منذ فبراير/شباط الماضي في شمال البلاد.

وقال صالح في خطاب ألقاه بمناسبة يوم العلم إن "آخر اعتداءات الحوثيين الاعتداء على عضو مجلس النواب صغير بن عزيز في عقر داره ومعه عدد من الجيش".

وأضاف أن "الدولة متحملة ولم تقم بأي عمل عسكري لأننا عارفون بان لديهم أجندة خارجية وأصبحوا تجار حروب ولا هم مع السلام".

وتابع صالح بالقول "سنصر على الأمن والسلام والاستقرار وتنفيذ النقاط الست" في اتفاق الهدنة، داعيا قطر التي توسطت في النزاع إلى إقناع المتمردين بالالتزام بما تم الاتفاق عليه.

وكان أمير قطر الشيخ حمد بن خليفة أل ثاني أكد في 13 يوليو/تموز في صنعاء استعداده "للمشاركة في إيجاد أي حل يساعد في بقاء الوحدة اليمنية"، في موقف لقي تأييدا من جانب المتمردين.

ويشهد اليمن منذ فبراير/شباط الماضي هدنة هشة بين المتمردين الحوثيين الشيعة والجيش اليمني بعد نزاع استمر ستة أشهر عرف بالحرب السادسة في النزاع الجاري في الشمال منذ 2004 والذي أسفر عن ألاف القتلى وما يزيد على 250 ألف نازح.

واتهمت اللجنة الأمنية العليا المكلفة الإشراف على احترام وقف إطلاق النار، المتمردين السبت بارتكاب العديد من "الخروقات والهجمات" في انتهاك لوقف إطلاق النار.

وقال مصدر مسؤول في اللجنة لوكالة سبأ الرسمية اليمنية إن هذه الخروقات أدت إلى "أعداد كبيرة من القتلى والجرحى والمخطوفين وقطع الطرق وتفجير منازل المواطنين ونهب ممتلكاتهم".

وأعلن المتمردون الأربعاء إطلاق سراح 200 جندي ووعدوا بالإفراج عن أسرى آخرين "مدنيين وعسكريين".
XS
SM
MD
LG